دبي (الاتحاد)


برعاية سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي، تنطلق في الساعة الثالثة عصر الأحد، بمضمار نادي دبي لأصحاب الهمم «النسخة 14» لدولية فزاع لألعاب القوى لأصحاب الهمم «الجائزة الكبرى - دبي 2023»، بمشاركة 700 لاعب ولاعبة من 66 دولة، ورفع الأبطال شعار التحدي لحجز مقاعدهم في النسخة الجديدة لدورة الألعاب البارالمبية «باريس 2024».
وتقام على هامش البطولة أكبر ورش تصنيف طبي من المشاركين من الإعاقات الحركية والعضوية، بالإضافة إلى تصنيف الإعاقة البصرية، والذي يعد من أكبر التحديات التي تواجه رياضة أصحاب الهمم في العالم خلال السنوات الأخيرة.
ويقود بطلنا البارالمبي محمد القايد منتخبنا المشارك في البطولة، وتضم القائمة 56 لاعباً ولاعبة، حيث يسعى اللاعبون الشباب للاحتكاك مع مدارس مختلفة في «أم الألعاب»، والذي سيكون له المرود الإيجابي على مسيرتهم خلال المرحلة المقبلة.
ووصف القايد «النسخة 14»، بأنها الأقوى خلال السنوات الأخيرة، عقب المشاركة القياسية في عدد الدول واللاعبين والأبطال النخبة.
وأشار إلى أنه يسعى خلال البطولة للتطوير ومعرفة الأخطاء.
ويتنافس في البطولة السويسري مارسيل هوك، نجم دورة الألعاب البارالمبية الأخيرة في طوكيو الحائز على 4 ذهبيات في مسابقات 800 متر و1500 متر و5000 متر والماراثون على الكراسي المتحركة.
ويسعى هوك لتكرار مشهد تفوقه في النسخة الماضية، بعد نجاحه في تحطيم الرقم العالمي في 5000 متر.
من ناحيته، أكد نزار رمضان مدرب منتخب الكويت للعدو على الكراسي المتحركة أنهم يتطلعون إلى تحقيق أرقام جيدة، بقيادة البطل البارالمبي أحمد المطيري صاحب فضية «بارالمبية طوكيو» في سباق 100 متر.
وكشف نزار عن مشاركة نسائية كويتية للمرة الأولى في بطولات فزاع في «العدو»، وأن اللاعبة فجر الخلف تظهر في النسخة الحالية، وهي من البطلات الصاعدات.