برلين (د ب أ/ستاتس بيرفورم)

خضع السلوفاكي ميلان سكرينيار، مدافع فريق إنتر ميلان الإيطالي لكرة القدم، لعملية جراحية في الظهر، ليغيب على ما يبدو عن لقائي فريقه ضد جاره اللدود ميلان، في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا. 

ولم يلعب سكرينيار 28 عاماً، الذي من المتوقع انتقاله لباريس سان جيرمان في صفقة انتقال حر بنهاية الموسم الحالي، في أي مباراة منذ منتصف مارس الماضي. وكان آخر ظهور لسكرينيار، عندما شارك كبديل في وقت متأخر من مباراة إنتر مع مضيفه بورتو البرتغالي في إياب دور الـ16 لدوري الأبطال في 14 مارس الماضي. 

وذكر إنتر في بيان: «ميلان سكرينيار خضع لعملية جراحية بالمنظار في العمود الفقري القطني، أمس الأربعاء، في كلينيك دو سبورت في ميرينياك». أضاف إنتر: «مدافع إنتر سيخضع لبرنامج إعادة التأهيل في الأسابيع المقبلة». 

ويلتقي إنتر مع ميلان يومي 10 و16 مايو القادم في مباراتي الذهاب والعودة بقبل نهائي دوري الأبطال. 

وكان سكرينيار عنصراً أساسياً في صفوف إنتر منذ انتقاله للفريق قادماً من سامبدوريا الإيطالي عام 2017، وهو ما دفع إدارة سان جيرمان لمحاولة التعاقد معه الصيف الماضي، قبل أن تجدد اهتمامها به في فترة الانتقالات الشتوية الماضية. 

وربطت تقارير إخبارية سكرينيار بالرحيل إلى سان جيرمان بنهاية الموسم الحالي.