أبوظبي (الاتحاد)
نظمت رابطة المحترفين، ورشة عمل انطلاق الموسم الرياضي 2023-2024، صباح السبت، بفندق ريكسوس مارينا بأبوظبي.
حضر الورشة سعيد عبيد الكعبي، عضو مجلس إدارة رابطة المحترفين، ووليد الحوسني المدير التنفيذي، وممثلو الأندية المحترفة الـ 14، من مختلف التخصصات المعنية بتنظيم المباريات، بالإضافة إلى مسؤولي المباريات التابعين للرابطة.
وافتتح الحوسني فعاليات الورشة بكلمة جاء فيها: «أرحب بكم جميعاً في ورشة انطلاق الموسم الرياضي الجديد 2023-2024، حيث نجتمع اليوم لمناقشة تحديثات اللوائح المنظمة لبطولات المحترفين، والتي تهدف إلى تطوير المسابقات من النواحي الفنية والتسويقية والإعلامية وغيرها، من أجل الوصول بكرة الإمارات إلى المعايير العالمية».
وأضاف: «ونحن مقبلون على موسم جديد، نتطلع فيه إلى تحقيق نجاحات متجددة، واستكشاف آفاق أرحب في صناعة كرة القدم، فإننا في الوقت ذاته نستذكر إنجازات الموسم الماضي، حيث شهدنا موسماً رائعاً بحق، بلغنا فيه غايات كثيرة من أهدافنا الاستراتيجية، فعادت الجماهير إلى المدرجات في موسم تاريخي، وشهدنا تنافساً مثيراً حتى الأمتار الأخيرة في سباق دوري أدنوك للمحترفين، كما كان وهج بطولة كأس مصرف أبوظبي الإسلامي مختلفاً ومميزاً، مروراً بمباراة كأس السوبر الإماراتي، التي حققنا فيها أرقاماً رائعة كسائر البطولات في النواحي التسويقية والتجارية والإعلامية».
وتابع المدير التنفيذي للرابطة: «كل هذا تحقق بفضل دعم وتشجيع القيادة الرشيدة، التي لا حدود لطموحاتها، وعلينا أن نكون على قدر الرهان والتحدي، لنعيد تكرار مشهد الموسم الماضي، مع إضافة لمسات إبداعية وابتكارية أكثر، بالتعاون المثمر والبناء مع شركائنا الأندية المحترفة والرعاة الذين تنير شعاراتهم جنبات ملاعبنا، إضافة إلى وسائل الإعلام التي أضافت تغطياتها لمسابقاتنا الكثير».
وتواصلت فعاليات ورشة الموسم الرياضي الجديد بعرض حول الإنجازات التي تم تحقيقها في الجانب التسويقي، البث التلفزيوني والإعلام والمسابقات وتنظيم المباريات، من حيث الترويج والانتشار، التقنيات الحديثة، التغطية الإعلامية الإيجابية، تطوير الإستادات والمرافق وغيرها، هذه الإنجازات التي تحققت بفضل تضافر الجهود بين جميع أطراف منظومة الاحتراف: أندية، إعلام، جماهير بالتعاون مع رابطة المحترفين الإماراتية.
وتناولت الورشة مستجدات وتعديلات اللوائح في كل من المسابقات، التسويق، البث التلفزيوني والإعلام، حيث تحرص رابطة المحترفين الإماراتية على التحديث الدوري للوائح، بما يتوافق والمعايير العالمية.
وفي هذا الصدد، أكد سعيد عبيد الكعبي، عضو مجلس إدارة رابطة المحترفين، أن أي نجاح يتحقق هو بفضل التنسيق المتواصل بين جميع الأطراف من أجل تقديم منتج كرة القدم بالصورة اللائقة، وحث على أهمية مواصلة الجهود من أجل الحفاظ على مكتسبات المواسم الماضية، والعمل على تقديم الأفضل مع تقديم الأولوية القصوى للحضور الجماهيري ومتطلباتها من تسهيلات، خدمات ومرافق، من أجل تعزيز تجربة يوم المباراة.
وثمن الكعبي تفاعل ممثلي الأندية في أعمال الورشة التي باتت موعداً سنوياً من أجل مواصلة جهود التطوير والتحديث.
وأضاف: «ورش العمل المشتركة تحقق غاياتها من خلال التعاون المستمر بين رابطة المحترفين والأندية الرعاة والإعلام، فجميعنا شركاء من أجل الوصول لأفضل التطبيقات والممارسات والقواعد، التي تحكم مسابقات المحترفين لكرة القدم، لتحقيق غايات أسمى في خدمة الوطن ومواكبة ريادته في كافة المجالات، وأن نسير على العهد الذي قطعناه لقيادتنا الرشيدة، ذات العطايا التي لا تنضب، لدعم القطاع الرياضي عموماً، وكرة القدم على وجه الخصوص». 

وختم حديثه متوجهاً بالتهنئة لجميع الأندية بمناسبة انطلاق الموسم الرياضي الجديد 2023-2024، ومتمنياً لها التوفيق والسداد.