loader

مراد المصري (دبي)

أكد الإسباني لويس جارسيا، نجم نادي ليفربول الإنجليزي السابق، أن «الريدز» يعيش أفضل أوقاته الكروية في الزمن الحالي، وذلك بفضل العمل الذي قام به على مدار السنوات الأخيرة ببناء هذا الفريق، حتى بدأ بجني الثمار، وسط تطلعات أن يكون المستقبل أكثر إشراقاً، بانتظار التتويج بلقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم، بوصفه سيكون نقطة فاصلة هامة ويروي عطش الجماهير التي صبرت طويلاً.
جاء ذلك خلال لقاء «الاتحاد» مع النجم المتوج مع ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا عام 2005، وسفير النادي حالياً، خلال حفل افتتاح المتجر الرسمي لليفربول في دبي مول، حيث اختار النادي الإنجليزي العريق دولة الإمارات لافتتاح هذا المتجر الرسمي الرائد من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وأكد جارسيا، أنه يرى مدى اقتراب ليفربول من تحقيق لقب الدوري الغائب منذ أكثر من 3 عقود، وقال: أعتقد أنها اللحظة الحاسمة لحصد اللقب، كنا قريبين للغاية في المواسم الماضية وتحديداً في الموسم الماضي، لكن في الوقت الحالي أرى فريقنا قادر على حسم الأمور.
وأوضح جارسيا، أن سبب تفاؤله يعود إلى 3 عوامل رئيسية، وقال: أولاً هناك فارق نقاط كبير للغاية في النقاط لم يسبق أن تحقق في هذه المرحلة من المسابقة، كما أن الثقة موجودة وعالية، إلى جانب طريقة اللعب التي تجعل الفريق يحقق الانتصارات والنتائج الإيجابية، حتى حينما لا يكون الفريق في أفضل حالاته.
وفيما يتعلق بالقلق دائماً من احتمالية صحوة مانشستر سيتي، قال: إنه فريق قوي للغاية، لكن الفارق المطالب بتعويضه كبير، سيكون ممنوعاً من التعثرات، وفي حال تعرضه لأي خسارة فإن الأمور ستزيد صعوبة، لذلك أرى أن ليفربول في وضعية مناسبة هذه المرة.
ورداً على الأجواء داخل ملعب «الآنفيلد»، ومدى تأثير جماهير ليفربول عموماً على دعم اللاعبين دائماً بالأمل والتطلع لحصد الألقاب، قال: العقلية في ليفربول هي ما تجعل هذا الأمل ممكناً، دائماً كان هناك عقلية الفوز، والدليل أنه حتى مع عدم تحقيقنا لقب الدوري، حققنا ألقاباً أخرى محلية وأوروبية، من أبرزها لقبا دوري أبطال أوروبا 2005 و2019، وبينهما خضنا المباراة النهائية مرتين عامي 2007 و2018.
وعبر جارسيا عن إعجابه بأسلوب المدرب الألماني يورجن كلوب صاحب الكرة الهجومية، وقال: أحب طريقته للغاية، لو كنت لاعباً لتمنيت التواجد معه، عوضاً عن اللعب تحت قيادة رافائيل بينتيز والقيام بدور دفاعي عبر التراجع إلى مركز الظهير، مع أسلوب كلوب فإن المهاجمين وأنا منهم، نشعر بالتحرر ونلعب بأداء يركز على التقدم ومهاجمة المنافس طوال الوقت، وفيما يتعلق بالأحاديث الدائمة حول وجود نوع من الخلافات بين محمد صلاح وساديو ماني، قال: لا توجد مشكلة أو أي أمر من هذا القبيل، جميع هذه الأمور ضرب من الخيال ممن يتواجد خارج الفريق ولا يرون ما يحصل في الملعب. وأكد جارسيا الذي لعب في عدة دول مثل إسبانيا واستراليا والهند خلال مسيرته الحافلة، أن التواجد في الإمارات أمر رائع للغاية، وقال: دبي مكان مميز، الكل سعيد بافتتاح هذا المتجر هنا.

«الكينج» في «التوب 10»
اعترف جارسيا، أن المصري محمد صلاح ساهم في تعزيز شعبية ليفربول في المنطقة العربية، وقال إن شعبية ليفربول كانت موجودة لكنها زادت بالطبع بتواجد النجم المصري معهم، واصفاً اللاعب الملقب بـ«الإيجبشين كينج» بأحد أفضل اللاعبين على مستوى العالم في الوقت الحالي، وقال: بالنسبة لي دائماً اختار ميسي الأفضل أو بين أفضل ثلاثة لاعبين في كل عام، لكن صلاح بالتأكيد يقع في قائمة أفضل عشر لاعبين على مستوى العالم دون منازع.
وتابع: ما يقدمه اللاعب أمر مميز للغاية، لا يجب النظر إلى فترة معينة من الموسم، ولكن بالمجمل وهو دائماً ما يقدم أداء مميزاً في كل موسم منذ انضمامه لليفربول.
وأكد جارسيا أنه في الوقت الحالي سيضع ماني والبرازيلي فيرمينو في هذه القائمة المخصصة لـ«التوب 10» لأفضل لاعبي العالم، كونهم ثلاثياً مميزاً للغاية رفقة صلاح.

 

 

اخترنا لك