loader

دبي (الاتحاد)

اختتمت فعاليات بطولة فزاع للصيد بالصقور الرئيسية «التلواح»، التي نظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وذلك بعد منافسات تحولت إلى احتفالية رياضية تراثية، على مدار نحو 3 أسابيع، شملت كافة الفئات بمشاركة كبيرة من نخبة الصقارين من داخل وخارج الدولة. وكشف راشد بن مرخان، نائب الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن النسخة الحالية شهدت مشاركة قياسية تجاوزت 3500 طيراً، وهو رقم كبير للغاية تجاوز عدد المشاركات في بطولتي الموسم الماضي، سواء البطولة الرئيسية أو فخر الأجيال، وهو تحقق بفضل جهود فرق العمل، وعملية التطوير المستمرة في تخصصات الأشواط وزيادة عددها، بما منح المجال أمام أكبر عدد ممكن من الصقارين للمشاركة، علماً أن مستوى المنافسة جاء مرتفعاً للغاية، ولاحظنا ذلك في كافة الفئات من خلال توزع الألقاب، كما أن هناك تركيزاً على اختيار أفضل الطيور من ناحية النوعية على حساب الكمية.
وجاء مسك الختام أمس الأول، بإقامة منافسات الناشئين بمشاركة هي الأكبر من نوعها، مقارنة بنسخ ماضية تجاوزت 220 طيراً، بعدما قامت اللجنة المنظمة بزيادة الأشواط الخاصة بهم إلى ثمانية.

اخترنا لك