loader

محمد حسن (أبوظبي)

سيطرت إسطبلات الوثبة العائدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على المراكز الثلاثة الأولى في الشوط الرئيس لمهرجان محمد بن زايد آل نهيان للقدرة الذي أقيم أمس بمشاركة 237 فارساً وفارسة، ويقام المهرجان في حب القائد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبدعم وتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.
وحمل المهرجان عناوين رائعة متعددة المعاني تصب جميعها في حالة الحب التي عبر عنها المشاركون وتقديرهم الكبير لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حيث شهدت كل سباقاته تنافسا مثيرا وقويا.
وشهد اليوم الختامي إثارة كبيرة على المضمار ومتابعة من قبل الفنيين والمدربين والجماهير التي تواجدت في القرية حيث جاء التفاعل جماعيا في احتفالية متميزة.
وسجلت إسطبلات الوثبة الانتصار بمهارة عالية من الإبداع في قلعة الأمجاد من خلال تحقيق المراكز الثلاثة الأولى في إنجاز غير مسبوق يحسب للإسطبل، وسجل المهرجان نجاحا مميزا بالمشاركة الكبيرة للإسطبلات والفارسات والفرسان والخيول، حيث حرص الجميع على التواجد في الحدث وتقديم أفضل المستويات لأجل الصعود إلى منصة التتويج وكتابة التاريخ. واللافت فنياً في السباق دخول ثلاثي الوثبة معاً بإشراف المدربين ماجد الجهوري وعلي الجهوري، تقدمتهن الفارسة وعد نديم على صهوة الجواد «كشمير السالم»، مسجلة زمناً إجمالياً قدره 4:13:31 ساعة بمعدل سرعة بلغ 28.40 كلم في الساعة، تلتها في المركز الثاني الفارسة ماسة عدنان على صهوة «ملامبو»، مسجلة زمنا قدره 4:13:32 ساعة، بمعدل سرعة بلغ 28.39 كلم في الساعة، وجاءت في المركز الثالث الفارسة خديجة أحمد محمد على صهوة «اتش اتش لونا» مسجلة 4:13:33 ساعة بمعدل سرعة بلغ 28.39 كلم في الساعة. بدأت البطلة وعد نديم المرحلة الأولى بسرعة بلغت 29 كلم في الساعة لتحتل المركز الثاني بفارق ثانية عن رفيقة إسطبلها ماسة عدنان، لتحتل المركز الثالث بفارق 30 ثانية عن رفيقتها.
وفي المرحلة الثالثة قفزت وعد إلى المركز الأول بعد أن حافظت على وتيرة سرعة جوادها والبالغة 28 كلم في الساعة، قبل أن تصل إلى خط النهاية حيث أراحت خيلها بعد ضمان تقدمها بفارق مريح ليدخل الثلاثي معاً في توقيت بلغ الفارق فيه ثواني معدودة.
عقب ختام السباق تم تتويج الفائزين في حضور اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الفروسية والسباق، وعارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، ومسلم العامري مدير عام قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة والدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، والشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة سفير مملكة البحرين لدى الدولة، ومحمد الحضرمي مشرف الفعاليات بالقرية والبطولة، وأحمد السويدي المدير التنفيذي للاتحاد، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان منصور بن زايد العالمي للخيول العربية.

فرحة ثلاثي المنصة
عبرت بطلة السباق وعد نديم بطلة السباق عن بالغ سعادتها بتحقيق لقب النسخة الأولى للسباق الرئيسي في المهرجان، وقالت: الكلمات تعجز عن وصف فرحتها لأن الحدث يحمل اسما غاليا علينا.
وأضافت: السباق كان قويا وشهد تنافسا مثيرا بين الفرسان والفارسات لكن توجيهات المدرب علي الجهوري التي تقضي بعدم الضغط على الخيل ساهمت في تحقيق اللقب الغالي مشيدة بطاقم إسطبلات الوثبة.
من جانبها قالت الوصيفة ماسة عدنان إن فرحتها مضاعفة كونها تنال وصافة السباق الرئيسي ولقب سباق السيدات في اليوم الأول للمهرجان، مشيرة إلى أن إسطبلات الوثبة كانت تحت ضغط كبير لتحقيق هذا اللقب الغالي. وتابعت: الطريق إلى أي منصة تتويج يحتاج إلى تركيز عال وعمل دؤوب ومغامرة محسوبة وهذا ما قمت به في سباق السيدات ونفذته أيضاً في السباق الرئيسي وكان النجاح بلقب الأول والحصول على الوصيف في الثاني.
من جهتها، قالت الفارسة خديجة أحمد صاحبة المركز الثالث إنها فخورة بالصعود إلى المنصة في السباق الرئيسي وكذلك في سباق السيدات، لأن السباق يحمل اسم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.
وأشارت إلى أن سيناريو السباق جاء وفقا للتوقعات حيث كان الهدف المحافظة على لياقة الخيل دون الإفراط في السرعة والعمل على التواجد ضمن خيول المقدمة لذا جاء الانتصار متناسقا مع القدرات المتاحة ولياقة الخيول.

العواني: تنظيم رائع لحدث فريد
أشاد عارف العواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، بنجاح النسخة الأولى من المهرجان، الذي شكّل احتفالية عكست مدى حب أهل الرياضة عموماً، والفروسية خصوصاً، لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.
وقال: المهرجان خرج بصورة رائعة، وشهد مشاركة كبيرة من مختلف الإسطبلات، كما حظي باهتمام كبير من جميع أهل الرياضة، وعلى الرغم من ازدحام برنامج الفعاليات الرياضية، ووجد أيضاً متابعة وتغطية إعلامية مميزة. وأشاد العواني، بالتنظيم المتميز للحدث والجهود الكبيرة التي بذلت لإخراجه في أروع صورة، من قبل اللجنة المنظمة في القرية واللجان التابعة لها.
وأضاف: كل الفعاليات الرياضية وغير الرياضية التي تحمل اسم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ظلت تحقق نجاحات كبيرة، ويعد هذا المهرجان امتداداً لتلك النجاحات، وتقدم بالتهنئة إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، بمناسبة فوز خيول إسطبلات الوثبة بالمراكز الثلاثة الأولى في السباق الرئيسي للمهرجان.

الجهوري: الانتصار تتويج لجهود الفارسات
عبّر علي الجهوري، المدرب بإسطبلات الوثبة، عن فخره بحصول إسطبلات الوثبة على ألقاب المهرجان، وقال: المهرجان يحمل اسماً غالياً على قلوبنا، لذلك كان لزاماً علينا الاجتهاد، وتقديم أفضل ما عندنا للمنافسة على هذه الألقاب.
وأشاد الجهوري، بأداء الفارسات خلال السباق، وحصولهن على هذه المراكز المميزة في أحد أهم السباقات، مشيراً إلى أن اختيارهن للمشاركة على هذه الخيول، جاء بسبب اجتهادهن خلال التمارين، وإصرارهن على تحقيق الفوز.
وكشف، أن الفارس بإسطبلات الوثبة، سلطان عارف محسن، كان أحد خيارات الإسطبل المفضلة في السباق، لكن تم استبعاد خيله في آخر لحظة، بسبب تعرضه لعارض صحي.
وقال: السباق شهد تنافساً قوياً بين الفرسان، وعلى الرغم من انفراد فارسات الإسطبل بالصدارة في جميع المراحل، إلا أنهن تعرضن إلى ضغوط كبيرة، بسبب قوة المنافسين خاصة فارسي «اف3» ودباوي.
وأشاد الجهوري أيضاً بالخيول، وقال: «كشمير» خيل نجم، وله نتائج جيدة، كما أن «ملامبو» أيضاً من الخيول المميزة في الإسطبل، أما الفرس «اتش اتش لونا» فهي من خيول التسعيرة، وهذه أول مشاركة لها مع إسطبلات الوثبة.
وتقدم الجهوري، بالتهنئة إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، بمناسبة فوز خيول الوثبة بألقاب المهرجان، مضيفاً أن هذا التفوق جاء بفضل توجيهات سموه ودعمه اللامحدود.

سيطرة النواعم
تميزت النسخة الأولى للسباق الرئيسي في المهرجان، بتألق نسائي واضح، حيث احتلت فارسات إسطبلات الوثبة المراكز الثلاثة الأولى، وأحرزت اللقب وعد نديم، وحلت وصيفة ماسة عدنان، فيما حلت في المركز الثالث خديجة أحمد، كما أحرزت فاطمة جاسم المري من إسطبلات دباوي، المركز السادس.
وشهد السباق أيضاً، حضور للفارستين مها خالد التي احتلت المركز الثاني عشر، وهيا أحمد سالم التي احتلت المركز الرابع عشر.
وكانت الناشئة ماسة عدنان، قد أهدت إسطبلات الوثبة لقب السيدات في اليوم الأول للمهرجان، كما أحرزت الفارسة وعد نديم المركز العاشر، ضمن سباق الإسطبلات الخاصة، الذي نالت فيها أيضاً الفارسة ليلى الرضا المركز التاسع.

النيادي: المؤشرات الجيدة وراء الانتصار
أهدى عبدالله سلطان النيادي، مساعد المدرب في إسطبلات الوثبة، ناموس الفوز إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وقال: ركّزنا على هذا السباق والفوز به، من خلال ادخار بعض الخيول القوية، ومنحتنا الخيول مؤشرات جيدة، وكانت الخطة إراحة الخيول، وتقنين معدل السرعة لتتراوح بين 27 و28، بعد بداية سريعة وصلت فيها السرعة إلى 30 كلم في الساعة.
وقال: قدمت الخيول التي يشرف عليها المدرب علي المهيري أداء طيباً، حيث وصلت سرعة السباق في المراحل الأولى إلى 35 كلم في الساعة، واختتم النيادي بأن تركيزهم القادم سوف يكون سباق صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة لمسافة 160 كلم.

قائمة الأبطال
السباق الرئيس 120 كلم
1- وعد نديم (الوثبة)
2- ماسة عدنان (الوثبة)
3- خديجة أحمد (الوثبة)

سباق السيدات 100 كلم
1- ماسة عدنان (إسطبلات الوثبة)
2- خديجة أحمد (إسطبلات الوثبة)
3- نوف النعيمي (إسطبلات دباوي)

سباق الإسطبلات الخاصة 100 كلم
1- محمد سهيل الكتبي (إسطبلات ماس)
2- سلطان عارف محسن (إسطبلات إنجاز)
3- أحمد صالح الشحي (إسطبلات الكمدة)