loader

المهدي الحداد (الدار البيضاء)

أبدى المدير الفني القديم الجديد للوداد البيضاوي سيباستيان ديسابر، سعادته الكبيرة بالعودة إلى القلعة الحمراء، وهذه المرة مدرباً رسمياً بعقد يمتد لموسمين ونصف الموسم، بعدما عمل مدرباً مؤقتاً سنة 2016 لبضعة أشهر عقب رحيل الويلزي جون توشاك.
وتحدث الربان الفرنسي في مؤتمر تقديمه لوسائل الإعلام المغربية عن شعوره وهو يعود للبيت الودادي، بعد 3 سنوات من الفراق قائلاً: «أحب الوداد، غادرته سابقاً وهو في صدارة الدوري المغربي وجئت الآن ووجدته دائماً في الزعامة، لا شيء تغير، إنه فريق بعقلية الأبطال وإدمان المراتب الأولى والمنافسة سنوياً على الألقاب، ومن أجل هذا عدت للعمل به، لأنني متلهف لحصد الكؤوس والصعود إلى منصات التتويج، أعرف ثقل المسؤولية وصعوبة التحدي لكنني أراهن على هذه المجموعة لإسعاد الجماهير وتحقيق الأهداف المسطرة».
وعن المشاكل التي يعاني منها الفريق والغيابات المؤثرة لمجموعة من اللاعبين الأساسيين، أكد ديسابر أنه سيعمل على علاج الداء قائلاً: «لا وقت لدينا لإهداره، سنعمل لإصلاح الخلل بسرعة وإدماج اللاعبين المنتدبين داخل التشكيلة حتى نستفيد منهم، الفريق ضم 11 لاعباً خلال الميركاتو الشتوي وهذا كافٍ في اعتقادي لسد الفراغ في المراكز المتأثرة، ويبقى أهم شيء والذي يعرفه الكثيرون ممن عملوا معي سابقاً أنني حريص على الانضباط والالتزام داخل الملعب وخارجه، سنسير في مركب واحد وغير مسموح لأحد بأن يعيق المسار ويفسد الإبحار».