loader

محمد الدمرداش (القاهرة)

جدد حسام البدري، المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم، طلبه بإيقاف الدوري المصري وترك المساحة له للتجمع في شهر فبراير المقبل باللاعبين المحليين، قبل التجمع الرسمي في شهر مارس، لاستكمال مشوار التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2021 في الكاميرون.
ووجد البدري نفسه في موقف صعب، بعد تقديم موعد انطلاق كأس أفريقيا من الصيف لتقام في يناير المقبل، ثم الكشف عن مجموعة مصر في تصفيات مونديال 2022، والتي تضم إلى جانبه منتخبات، ليبيا والجابون وأنجولا.
وطالب البدري اتحاد الكرة بمساعدته، خاصة وأنه طلب من قبل إيقاف الدوري في يناير وفبراير، لإقامة معسكر باللاعبين المحليين، قبل معسكر مارس، ولكن طلبه قوبل بالرفض من جانب الجبلاية، بحجة عدم الإضرار بانتظام جدول الدوري.
وأضاف: «بعد تحديد أجندة المنتخب، والذي يخوض تصفيات كأس أفريقيا في مارس ويونيو وسبتمبر، ثم يبدأ تصفيات المونديال في أكتوبر ونوفمبر، قبل أن يشارك في بطولك الأمم خلال شهري يناير وفبراير من العام المقبل في الكاميرون، يجب على الجبلاية السماح بالتجمع خارج الأجندة لتجهيز اللاعبين لأنه لا توجد فرصة في التجمعات الرسمية».
وأوضح أنه يجب على الجبلاية مساعدته لأن الموقف صعب للغاية، ويحتاج للاجتماع باللاعبين وشرح خطورة الموقف الحالي لهم، وضرورة التركيز في التصفيات، ويتمنى أن يجد موافقة الاتحاد على طلباته، مشيراً إلى أن شوقي غريب مدرب المنتخب الأولمبي يتضامن معه في طلبه لرغبته في تجهيز لاعبيه هو الآخر لخوض أولمبياد طوكيو الصيف المقبل.

اخترنا لك