loader

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

تُوج فريق الإمارات بلقب «بطل الشتاء» لدوري الدرجة الأولى، عقب فوزه على ضيفه مصفوت 3- 1، مساء أمس، ضمن الجولة العاشرة «ختام الدور الأول»، ليرفع رصيده إلى 24 نقطة، بينما تجمد رصيد مصفوت عند 12 نقطة، وجاءت أهداف «الصقور» بتوقيع البرازيليين سيلفا «هدفين»، ودييجو في الدقائق 8 و19 و87، بينما أحرز روبرت جانا هدف مصفوت في الدقيقة 58.
وضغط «الصقور» على مرمى سالم عبدالله حارس مصفوت، عقب صافرة البداية، من دون انتظار فترة «جس النبض»، عن طريق خليل نصيب وليذييري سيلفا، ومن العمق عبدالله علي وخالد خميس وعبدالله النعيمي، وأجبر مصفوت على التراجع وتضييق المساحات أمام المرمى.
وأهدر دييجو سيلفا فرصة لوضع فريق الإمارات في المقدمة، إثر عرضية خليل نصيب بعد 5 دقائق، في غياب التغطية الدفاعية، ومحاولة أخرى من عبدالله النعيمي، أبعدها المدافع أحمد لطفي، وانتظر ليذييري سيلفا 8 دقائق، لإحراز الهدف الأول لـ«الصقور» بمجهود فردي رائع أمام المدافعين، وسدد الكرة في «الزاوية المستحيلة» على الحارس سالم عبدالله.
ورد مصفوت بقوة على أفضلية «الصقور»، بعدما تحرر التراجع، والضغط على مرمى الحارس علي صقر، بفضل براعة ثلاثي الوسط علاء التركاوي، وياسين عبيد، وأحمد ناصر، وضاعت فرصتان من النيجيري فيكتور نوانيري والغاني روبرت جانسا، وعاد سيلفا لإحراز الهدف الشخصي الثاني له ولـ«الصقور» بعد تمريرة رائعة من مواطنه دييجو في الدقيقة 19.
واستعاد مصفوت زمام المبادرة في الشوط الثاني، وسط تراجع لاعبي «الصقور» للحفاظ على النتيجة، وهاجم مصفوت بضراوة، على أمل تقليص الفارق، ونجح في تقليص الفارق بهدف روبرت جانا برأسية خادعة في الدقيقة 58، وواصل مصفوت المحاولات الهجومية المكثفة على مرمى «الصقور»، سواء من العمق أو الأطراف، وسط حالة من الارتباك الواضح للمدافعين، رغم التغيير التكتيكي بتحويل محمد جمال إلى منطقة الوسط، لإعادة التوازن، وأضاف فريق الإمارات الهدف الثالث عن طريق البرازيلي دييجو في الدقيقة 87.
وفي المباراة الثانية، نجح دبا الحصن في تحويل خسارته أمام مضيفه العروبة إلى فوز 3-2، بعد مواجهة مثيرة، ليرفع رصيده إلى 21 نقطة، وبقي العروبة برصيد 8 نقاط، بادر العروبة بالهدف الأول عن طريق جاسم محمد في الدقيقة 39، وعاد الحصن بهدف التعادل في الدقيقة 41 عن طريق الموزمبيقي المقيم تافادزوا، وأضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني في الدقيقة 75 بينما أحرز البرازيلي سانتياغو الهدف الثالث في الدقيقة 81، وسجل هاري نوفيلو الهدف الثاني للعروبة في الدقيقة 91.

اخترنا لك