loader

دبي (الاتحاد)

تدخل بطولة أوميجا دبي ديزرت كلاسيك، مراحل الحسم بداية من اليوم، بعد اكتمال قائمة المتأهلين للجولتين النهائيتين في ختام منافسات الأمس، حيث واصل الإنجليزي إيدي بيبيريل أداءه القوي في الحدث الذي يحتفل بالنسخة رقم 31، ويقام على ملعب المجلس في نادي الإمارات للجولف، بمشاركة نجوم العالم، الذين يتنافسون على جوائز مالية تبلغ 3,25 مليون دولار أميركي، وتقدم لصدارة الترتيب في منتصف نهار الجولة الثانية، بعدما حقق 5 ضربات تحت المعدل ليصبح مجموعه العام 8 ضربات تحت المعدل.
وتألق السويدي روبرت كارلسون الذي سجل 4 ضربات تحت المعدل في الجولة الثانية، ليصبح مجموعه الكلي 7 ضربات تحت المعدل، وهو نفس الحال بالنسبة للجنوب أفريقي دين بروميستر الذي سجل 4 ضربات تحت المعدل في الجولة الثانية ليتساوى مع كارلسون بالمركز الثاني.
وتمسك الصيني وو أشون بالطموحات الصينية، بعدما سجل 3 ضربات تحت المعدل، ليرفع رصيده العام إلى 6 ضربات تحت المعدل ويبقى في دائرة المنافسة.
وفي ختام منافسات الجولة الثانية، غادر نصف اللاعبين المنافسات ليغيبوا عن الجولتين الأخيرتين، التي تقتصر حصرياً علي من حقق أفضل النتائج في أول جولتين، وهو ما وضع أسماء بارزة سبق لها التتويج باللقب في مهب الريح، في مقدمتهم الإسباني ألفارو كيروش بطل نسخة عام 2011، الذي سجل ضربتين فوق المعدل ليصبح مجموعه الكلي 5 ضربات فوق المعدل، كما هو حال مواطنه رافا كابريرا بيلو الذي سجل ضربة فوق المعدل ليصبح مجموعه الكلي 5 ضربات فوق المعدل.
واستقبلت البطولة أكثر من 80 طالباً من 7 مدارس في الدولة في «اليوم السنوي للمدارس»، الذي يعتبر ضمن أبرز الفعاليات المصاحبة، والتي تسعى من خلالها البطولة مواصلة جهود التطوير وتعزيز القدرات، من خلال إقامة باقة واسعة من الفعاليات الترفيهية، بمشاركة أفضل لاعبي الجولف في العالم.
وشهد اليوم مشاركة مدارس دبي للتخاطب بالإنجليزية، المدرسة الأميركية في دبي، مدرسة نورد أنجليا الدولية دبي، مدرسة عبدالله السالم، مدرسة راشد بن حميد النموذجية، مدرسة الشارقة النموذجية والمعهد العلمي الإسلامي، والذين اصطحبوا الأطفال للمشاركة في عدد من النشاطات للتعلم المزيد حول الرياضة وتجربة أمور لا يتمكنون من الوصول لها بالعادة.
وأكد سيمون كوركيل، المدير التنفيذي للبطولة، هذه الفعالية، أن البرنامج السنوي للمدارس يعد أمراً رائعاً للأطفال الذين بإمكانهم الحضور وتجربة ليس فقط الجولف، ولكن ألعاب رياضية أخرى، وقال: «تقدم قرية البطولة العديد من النشاطات للأطفال للمشاركة فيها، حتى يتمكنوا من تصويب بعض من كرات الجولف حولها والاستمتاع بممارسة الجولف هناك، أشعر أنه من المهم ترويج الرياضة للأطفال».

اخترنا لك