loader

المهدي الحداد (الدار البيضاء)

حجز الوداد المغربي بطاقة عبوره إلى دور الثمانية لدوري أبطال أفريقيا، للموسم الخامس على التوالي، بعدما نجح في اكتساح ضيفه اتحاد العاصمة الجزائري بنتيجة 3-1، باستاد محمد الخامس بالدار البيضاء، في ديربي مغاربي اكتسى باللون الأحمر، وجرى في أجواء احتفالية كبيرة وروح رياضية عالية، وأعفى الوداد مبكراً من حسابات الجولة الختامية ومنحه تأشيرة التأهل، قبل ملاقاة متصدر المجموعة صان داونز الجنوب أفريقي، في اللقاء الأخير السبت القادم.
وقدم الوداد شوطاً أولاً مثالياً، سجل فيه 3 أهداف، عبر وليد الكرتي في الدقيقة 7، وبديع أووك في الدقيقة 23، والكونغولي كازادي في الوقت بدل الضائع، وكان بإمكان أصحاب الأرض أن يخرجوا فائزين بنتيجة أكبر، لولا التسرع وسوء الحظ، وتألق الحارس الجزائري أمين زماموش، قبل أن يختاروا اللعب بهدوء في الشوط الثاني، ويتركوا المبادرة للضيوف الذين هاجموا وضغطوا بحثاً عن حفظ ماء الوجه، وأفلحوا في تسجيل الهدف الوحيد من رأسية المدافع المخضرم ربيع مفتاح في الدقيقة 79، عجزوا بعدها عن إضافة أهداف أخرى أمام صرامة دفاع الوداد، ليستسلم الفريق للهزيمة والإقصاء، بعد تجمد رصيده عند نقطتين في المركز الأخير للمجموعة.
واحتفل لاعبو الوداد مطولاً، عقب صافرة النهاية مع الجماهير الغفيرة التي حضرت كالعادة لمساندة فرسان القلعة الحمراء، حيث بدا الرضا والاقتناع واضحاً على وجوه الجميع، في أول مباراة للمدرب القديم الجديد سيباستيان ديسابر، والذي أشفى غليل الأنصار، باللعب بأسلوب هجومي والاندفاع منذ البداية، وتجنب الحذر التكتيكي، كما رفع من حماس وتطلعات اللاعبين الذين توعدوا الخصوم القادمين، ووضعوا اللقب كهدف لا تنازل عنه هذا الموسم.
وصرح أيمن الحسوني بعد المباراة قائلاً: «نعد الجمهور بأننا سنكون في المباراة النهائية، وسننافس بشراسة على اللقب القاري، نحن في أتم الجاهزية البدنية والذهنية للعودة إلى منصة التتويج مجدداً»، كما أبدى إبراهيم النقاش تفاؤلاً كبيراً حول قدرة الفريق على تجاوز كبار القارة في المحطات القادمة، مشيراً: «دور الثمانية سيجمع الكبار فقط، وهذا شيء طبيعي، لنا من الخبرة والقوة ما يسمح لنا بمواصلة المغامرة إلى آخر محطة، وأقول للجماهير إننا سنكون في الموعد، وسنقاتل ليستعيد الوداد تاجه الذي فاز به سنة 2017»، وشاطره الهداف بديع أووك الرأي، وصرّح قائلاً: «نهدي التأهل لعشاق النادي والجمهور المجنون الذي يدفعنا للهجوم بطريقة هيستيرية، شخصياً أعده بتسجيل أهداف إضافية في اللقاءات القادمة، والاستمرار على نفس المنوال، حتى بلوغ المباراة النهائية وانتزاع اللقب».

اخترنا لك