loader

علي معالي (دبي)

أصبح تصرف الأوزبكي شوكوروف، أثناء مباراة الشارقة أمام شباب الأهلي، في «الجولة 13» لدوري الخليج العربي، حديث الشارع الرياضي، عندما شوهد يتحدث بـ «حدة» مع علي محمد إداري الفريق، على الخط، أثناء احتساب الحكم ضربة الجزاء الثانية لـ «الفرسان»، وسقط بعدها شوكوروف على الأرض لفترة طويلة يبكي، وفي حالة انهيار تام، وعندما حاول الإداري اصطحابه إلى خارج الملعب رفض، بل جلس في منطقة جزاء «الملك» يبكي بـ «حرقة»، وحضر عدد من زملائه، إضافة إلى ماجد ناصر وإسماعيل الحمادي حارس ولاعب «الفرسان» بالذهاب إليه.
وخرج شوكوروف من الملعب، وتمثلت المفاجأة في أنه دخل الحمام الخاص بغرفة تغيير الملابس، وظل يبكي بصوت عالٍ للغاية، وسط دهشة الجميع، وهو ما يؤكد مدى حب وحماس اللاعب لفريقه.
وبعد ضربة الجزاء طلب شوكوروف من علي محمد، التحدث إلى الحكم، بضرورة العودة إلى «الفار»، وقال: الحكم يظلمنا بهذا القرار، وأصر اللاعب على طلبه من الإداري، الذي طلب من شوكوروف قبل المباراة عدم التحدث مع الحكم مطلقاً، حتى لا يحصل على البطاقة الصفراء الثالثة، وبالتالي غيابه عن مباراة خورفكان في «الجولة 14»، وهو ما يريده إداري الملك، لذلك عندما تخوف شوكوروف من التحدث إلى الحكم طلب من الإداري التدخل.
وعقب نهاية المباراة، شعر شوكوروف بالظلم الكبير، ولم يتمالك أعصابه، ليضع رأسه بين قدميه في وسط الملعب، وينخرط في بكاء شديد، وفي أول مران للفريق مساء أمس، تحدث الجهازان الفني والإداري مع اللاعب، لـ «تطييب الخاطر» ورفع معنوياته، والتي أظهرها من فرط حماسته في مباراة شباب الأهلي.
ويجري شاهين عبدالرحمن فحصاً طبياً، للتأكد من الشفاء التام من جراحة كسر اليد، ورفض المدرب عبدالعزيز العنبري الدفع بشاهين في المباراة الأخيرة، حرصاً منه على اكتمال شفائه، ويحدد العنبري خلال الساعات المقبلة، تواجد اللاعب في قائمة مباراة خورفكان، ويتمهل المدرب في إشراك شاهين، خاصة أن هناك انسجاماً حالياً بين عبدالله غانم وسالم سلطان.
من ناحية أخرى، أصبح «الساحر» البرازيلي إيجور كورونادو خارج قائمة «الملك» رسمياً، بعد تسجيل مواطنه كايو لوكاس، في ظل الإصابة التي طالت إيجور، وتم التحدث مع الساحر بشأن المرحلة المقبلة، على أن يعود إلى القائمة فور الشفاء التام من الإصابة، خاصة أن الشارقة أمامه، خلال الفترة التي تسبق عودة إيجور، مشاركات محلية في الدوري، وخارجية بدوري أبطال آسيا.

اخترنا لك