loader

محمد حامد (أبوظبي)

في مواجهة ثالثة، منذ بداية الموسم الجاري، انتظاراً للمعركة الرابعة بين الجارين، يستضيف مان سيتي فريق مان يونايتد في سهرة كروية مرتقبة باستاد الاتحاد، وذلك في إياب نصف نهائي كأس الرابطة الإنجليزية، وعلى الرغم من تفوق البلو مون بالأولد ترافورد معقل الشياطين الحمر 3/‏ 1، وتقديم الأداء الأفضل للفريق الموسم الحالي، وخاصة في الشوط الأول، فإن فريق بيب جوارديولا لم يضمن التأهل للنهائي المرتقب بعد، خاصة أن ديربي مانشستر لا يختلف عن المواجهات النارية بين الجيران في مختلف بطولات ودول العالم.
موقعة الليلة هي صراع بين طرف يطمح لبلوغ النهائي وبدء مسيرة التتويج بالبطولات، لتكرار إنجازات الموسم الماضي، وخاصة على مستوى بطولات الكؤوس المحلية، ومنافس يبحث عن الكبرياء المفقود، والحفاظ على بقايا الفريق الكبير، ومن المعروف أن عشاق الأندية الكبيرة يكتفون، في سنوات التراجع، بالانتصارات المعنوية على المنافسين الكبار، وخاصة الجيران.
أولي جونار سولشاير، المدير الفني لمان يونايتد، لم يجد وسيلة لتحفيز فريقه أفضل من الريمونتادا الباريسية، حينما تمكن من تجاوز باريس سان جيرمان في دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا في نسخته الماضية، فقد تفوق الفريق الباريسي في الأولد ترافود بهدفين دون مقابل، ولكنه تجرع مرارة السقوط على يد الشياطين الحمر بثلاثية لهدف في حديقة الأمراء بقلب باريس، ويحلم سولشاير بسيناريو مشابه أمام مان سيتي الذي تفوق عليه ذهاباً بثلاثية لهدف، حيث يكفي يونايتد الفوز بهدفين باستاد الاتحاد لتحقيق ريمونتادا جديدة، والتأهل لنهائي كأس الرابطة.
وفي تصريحاته التي نشرتها الصحافة اللندنية قبل المباراة، قال سولشاير: «نريد الأداء المثالي، لكي نتمكن من الفوز على فريق مثل سيتي بهدفين دون مقابل، لا أعلم كيف هو سيناريو المباراة، ولكن يتعين علينا أن نكون في أفضل حالاتنا لكي نسجل، ليس هذا فحسب، بل يتوجب علينا حماية مرمانا من أي أهداف، لكيلا تصبح المهمة معقدة، يجب أن نعود إلى بنك الذكريات، ونستدعي مباراتنا أمام باريس سان جيرمان في باريس، حينما نجحنا في الفوز والتأهل، على الرغم من هزيمتنا بين جماهيرنا».
من ناحيته، أكد بيب جوارديولا أنه يلجأ دائماً إلى سياسة تدوير اللاعبين، إلى الحد الذي يجعل البعض يعتقدون أنه لا يعرف الثبات على التشكيلة، ووفقاً لما نقلته صحيفة «مانشستر إيفيننج نيوز» أضاف بيب: «في مباراة يونايتد سوف أقوم بتدوير اللاعبين من جديد، ومن المؤكد أن كثيراً من العناصر التي شاركت أمام فولهام، لن يتم الدفع بهم في مواجهة مان يونايتد».
وتابع المدير الفني لمان سيتي: «عقب مباراة فولهام لم يكن لدينا سوى 3 أيام، لكي نستعد لملاقاة مان يونايتد، ثم 4 أيام قبل مباراتنا في الدوري مع توتنهام، ثم نواجه وست هام وليستر سيتي قبل مباراة الريال، مما يعني أنه لا يوجد متسع من الوقت لراحة اللاعبين، وكل ما أتطلع إليه ألا تواجهنا مشكلة إصابات، حينها يمتد زمن التعافي، ويبتعد اللاعب لفترات طويلة، ونحن نعاني ضغط المباريات».

اخترنا لك