loader

دبي (الاتحاد)

اكتمل عقد المتأهلين إلى نهائيات بطولة السلق 2020، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، بعد ختام التصفيات أمس الأول في دورة المرموم بدبي، عقب يومين حافلين بالإثارة والمستويات القوية التي قدمها المشاركون من داخل الدولة، بمشاركة بارزة من خارج الدولة وتحديداً من المملكة العربية السعودية.
وتأهلت 60 سلقاً للنهائيات بالمجمل العام، حيث أقيمت في اليوم الأول تصفيات فئة الهواة لمسافة 2500 متر «ذكور وإناث»، والتي أسفر عنها تأهل 24 سلقاً للنهائيات بواقع أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في كل شوط من الأشواط الثمانية التي أقيمت بواقع 4 للذكور و4 للإناث، فيما تأهل 36 سلقاً في اليوم الثاني من منافسات المحترفين لمسافتي 2500 متر و1000 متر للذكور والإناث، علماً أن النهائيات ستقام يوم 20 فبراير المقبل في نفس الموقع في دورة المرموم بدبي.
تصدر «ذهب» لمالكه إبراهيم محمد الشوط الأول ذكور، بزمن 2,45 دقيقة، يليه «لايك» لتركي الحارثي، ثم «غيار» لمنصور المزروعي، فيما تصدر «مسار» الشوط الثاني ذكور لمالكه إبراهيم يونس بزمن 2,46 دقيقة، وجاء ثانياً «كلاش» لتركي الحارثي وثالثاً «مشغول» لمنصور سالم، وحقق «المترو» لسيف حمد المركز الأول في الشوط الثالث ذكور بزمن 2,47 دقيقة، وثانياً «درازون» لعبدالله بن سالم وثالثاً «خطاف» لعبدالله حارب، وتصدر «مشكور» لإبراهيم يونس الشوط الرابع ذكور بزمن 2,46 دقيقة، وثانياً «تفتيش» لعبدالمجيد المولد، وثالثاً «مروح» أحمد راشد.
وتصدرت «فرق» لمالكها جابر عوض الشوط الأول إناث بزمن 2,28 دقيقة، وجاءت ثانية «مصيبة» لأحمد راشد، وثالثاً «الواعية» لمنصور سالم، وحققت «سيطره» لسالم حمد المركز الأول في الشوط الثاني إناث بزمن 2,43 دقيقة، وثانياً «وسم» لمنصور محمد، وثالثاً نايت لعبداللطيف بن سعد، وحققت «ديالا» لعبدالله بن سالم المركز الأول في الشوط الثالث إناث بزمن2,46 دقيقة، وثانياً «رعب» لسيف الشامسي وثالثاً سيرايز لسلمان بن سعد، وحققت «إنعاش» لسيف الشامسي المركز الأول في الشوط الرابع إناث بزمن 2,46 دقيقة، وثانياً «موسكو» لمنصور سالم، وثالثاً «اغتيال» لسعيد حارب.
وأشادت سعاد إبراهيم درويش، مديرة إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، بالتطويرات التي أدخلتها اللجنة المنظمة لسباق السلق في نظام التصفيات، بما جعل الأشواط تمضي بوقت زمني قياسي وبكل سلاسة وشفافية، الأمر الذي حصد رضا جميع المشاركين وساهم عبر السنوات في استقطاب المزيد من الهواة والمحترفين لخوض هذا التحدي المميز، بما يعتبر مسؤولية مضاعفة علينا لمضاعفة الجهود في النهائيات المقبلة.

اخترنا لك