loader

العين (الاتحاد)

سجلت بطولة الإمارات للرماية التي نظمها اتحاد اللعبة بميادين نادي العين للفروسية والرماية والجولف، بداية قوية، حيث شهدت منافسات مثيرة، رغم أنها باكورة بطولات الاتحاد، والتي أقيمت بمشاركة 4 فرق هي: جبل علي وند الشبا «فريق فزاع» والعين والظفرة، وأسفرت بطولة الإسكيت عن فوز سيف بن فطيس المنصوري بالمركز الأول والميدالية الذهبية وكأس تذكارية وجائزة مالية، وجاء في المركز الثاني الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم ونال الميدالية الفضية، وحصل محمد حسن على المركز الثالث، فيما جاء عبيد الخاطري من نادي العين في المركز الرابع، ثم سعيد الظريف خامساً، ثم خالد الظريف سادساً.
وفي بطولة رماية الأطباق من الحفرة «التراب» احتكر رماة فريق فزاع للرماية المراكز الستة الأولى، حيث توج ظاهر العرياني بطلاً ونال الميدالية الذهبية وكأس المركز الأول، وجاء في المركز الثاني مشعل البناي ونال الميدالية الفضية، ثم خالد سعيد الكعبي في المركز الثالث، وحمد بن مجرن رابعاً، ثم عبد الله بوهليبة خامساً، ثم وليد العرياني سادساً.
وجاءت نتائج مجموعة الناشئين في رماية «التراب» مبشرة بمستقبل مشرق، إذا ما وجدوا الاهتمام الكافي، حيث حقق الرباعي محمد سعيد بن حم «58 طبقاً» وأحمد عبد الله مجرن «51 طبقاً» وأحمد النعيمي «30 طبقاً» وحمد علي حمد «21 طبقاً».
وعقب النهائيات، قام الشيخ أحمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، والشيخ حشر بن خليفة آل مكتوم، وعبد الله سالم بن يعقوب الزعابي الأمين العام للاتحاد، ومبارك العرياني مدير الرماية بنادي العين للفروسية والرماية والجولف، بتتويج الفائزين، كما أهدى الاتحاد درعاً تذكارية لنادي العين، وتأتي أهمية هذه البطولة كونها تسبق المشاركة في البطولة العربية لجميع الأسلحة، والتي تستضيفها ميادين نادي الصيد بمدينة 6 أكتوبر المصرية، والتي تزخر بالعديد من أبطال القارة والعالم في الرماية.
كانت الجولات التمهيدية الخمس للبطولة، قد أسفرت عن تفوق رماة الأطباق من الأبراج «الإسكيت»، وخاصة الثلاثي الأساسي الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وسيف المنصوري الذي حقق العلامة الكاملة في الجولات الأربع الأولي «100 طبق من أصل 100 طبق»، ومحمد حسن حيث حقق الجميع نتائج طيبة، بدأت بسيف المنصوري 123 طبقاً من أصل 125 طبقاً، وحقق الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم 121 طبقاً وحقق محمد حسين 115 طبقاً، ولم تخل المنافسات من المفاجآت، حينما حقق رام الاسبورتنج الموهوب عبيد الخاطري «بن ضاوي» 112 طبقاً، وحقق كل من سعيد الظريف وخالد الظريف 109 أطباق.
أما بطولة رماية الأطباق من الحفرة «التراب» فقد اتسمت البداية بالصعوبة، لكن اليوم الثاني شهد تحسناً في المستوى ووصلت المنافسة إلى الذروة في النهائيات، إذ حافظ ظاهر العرياني على ثبات مستواه، وأظهر مشعل البناي تطوراً ملحوظاً، واستعاد خالد الكعبي جزءاً كبيراً من مستواه.

اخترنا لك