loader

مصطفى الديب (أبوظبي)

يبحر 2500 بحار من ميناء خليفة اليوم في اتجاه كورنيش العاصمة أبوظبي، وذلك في انطلاقة سباق غناضة للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً الذي ينظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، برعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.
ووصل عدد المحامل الشراعية المشاركة في السباق إلى 100 محمل شراعي بمجموع 2500 بحار على متنها وأغلق النادي باب التسجيل ظهر أمس الأول الخميس.
ويعد السباق الجولة الثانية لفئة 60 قدماً بعد إقامة الجولة الأولى ضمن مهرجان الشيخ زايد، والتي فاز بها محمل «أطلس» لأحمد راشد جمعة راشد السويدي.
ورصد نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت ثلاثة ملايين درهم جوائز مالية للفائزين اليوم، ويتسابق المشاركون لمسافة 25 ميلاً بحرياً، على أن يكون التتويج بمقر النادي على كورنيش العاصمة.
وعقد النادي مجموعة من الاجتماعات التحضيرية مع الشركاء خلال اليومين الماضيين، للاستعداد بشكل جيد لإقامة السباق، وتابعت اللجنة المنظمة مع هيئة الأرصاد الجوية، للوقوف على آخر أحوال الطقس وما إذا كان ملائماً لإقامة الحدث أم لا.
ومن جانبه، وجه أحمد ثاني مرشد الرميثي، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، على رعاية سموه الكريمة للسباق، مؤكداً أن رعاية سموه تضاعف من قيمة الحدث.
وأكد أن دعم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ورعايته الكريمة لمختلف السباقات التي ينظمها نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، أمر يؤكد اهتمام القيادة الرشيدة بالتراث البحري الأصيل الذي يمثل جزءاً مهماً من تراث الوطن بشكل عام.
كما وجه الشكر إلى مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، على توفير المتطلبات كافة لإنجاح أي حدث يقام تحت مظلة أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت.
وعبر عن فخره الشديد بمشاركة 2500 بحار في سباق اليوم، مؤكداً أن العدد يؤكد عشق الشباب للتراث الوطني وتأصله في نفوسهم، في ظل الإقبال الكبير على المشاركة والوجود في مثل هذه السباقات الكبرى.
وطالب الرميثي الجميع بضرورة الالتزام باللوائح والقوانين وكذلك القياسات الفنية للسباق، خصوصاً أن الالتزام يضمن توفير مبدأ تكافؤ الفرص بين المشاركين.
وقال: «سباق اليوم هو الجولة الثانية لفئة 60 قدماً التي تعد الأكبر بين سباقات التراث البحري، وكانت الانطلاقة بسباق مهرجان الشيخ زايد، وكانت أكثر من رائعة، من حيث المشاركة والوجود الكبير، وكذلك من حيث التنافس بين المحامل خلال السباق نفسه».
وتمنى أن يسير سباق اليوم وفق التوقعات الخاصة به، وأن يخرج بشكل قوي مثل الجولة الأولى التي أقيمت قبل أسبوعين، وحققت الكثير من النجاحات الرائعة التي أكدت أن فئة 60 قدماً هي بالفعل فئة الكبار، وأنها الأكثر قوة وإثارة على الإطلاق.

اخترنا لك