loader

الشارقة (الاتحاد)

اكتشفت سهيلة عباس محمد لاعبة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة موهبتها في السلة بالمدرسة عام 2007 عقب اختيارها ضمن المتميزات في اللعبة لتقدمها إلى عالم النجومية من الصغر عبر بوابة رديف نادي الشارقة للسيدات وعمرها آنذاك 14 سنة.
وتبحث اللاعبة عن البصمة العربية الثالثة بعد أن حصلت على برونزية النسخة الأولى عام 2012 والفوز بذهبية الدورة الثالثة عام 2016 من أجل تعزيزها في النسخة الخامسة التي تستحوذ على قدر كبير من الأهمية. وأكدت سهيلة جاهزيتها لخوض التحدي الجديد وفق النهج المرسوم من المؤسسة، مبينة أن حرص سمو الشيخة جواهر والتقائها بلاعبات المؤسسة قبل انطلاق الحدث، يمثل قوة دفع كبيرة وأكبر حافز لهن من أجل ترك بصمة في النسخة الخامسة لتعزز النجاحات التي تحققت خلال الفترة الماضية.
واختتمت حديثها بقولها: «إن طريق الوصول إلى منصة التتويج في البطولة لن يكون مفروشاً بالورد، ما يتطلب جهداً مضاعفاً من اللاعبات لتحقيق ما نصبو إليه جميعاً».