loader

أبوظبي (الاتحاد)

تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية، ومتابعة الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان نائب رئيس مجلس إدارة النادي، سجلت الجولة الثانية من بطولة الإمارات للتزلج على الماء، في العاصمة أبوظبي، مساء أول أمس، تفوقاً بامتياز من خلال المستوى الفني الذي ظهرت به الفئات الثلاث للبطولة، وتحقيق المتسابقين في هذه الجولة لأرقام عالية، والقيام بحركات جديدة أبهرت الحاضرين والجمهور والمتابعين، خاصة أن هذه المنافسة هي إحدى البطولات الجديدة في الرياضة الإماراتية.
ونجح عمير سعيد بن عمير في تحقيق المركز الأول في فئة الفردي رايد بـ80 نقطة، في حين حل في المركز الثاني خالد بن سباع، وثالثاً راشد المهيري، وفي فئة النوفيس تمكن أحمد بدر النعيمي من حصد المركز الأول، وحل ثانياً عبد الله القاسمي، وثالثا أحمد سالم الرميثي، وفي فئة الناشئين أو الجونيور حل محمد البلوشي في المركز الأول، وجاء ثانياً حامد البلوشي، وثالثاً محمد الكتبي، واكتسح عمير بمجموع النقاط الذي حققه بقية المتسابقين، محتلاً المركز الأول في الفئة الأقوى، ومقدماً الأداء الأفضل بين كافة المشاركين من خلال هذه المرحلة، واتسمت المرحلة الثانية من البطولة بالندية بين كافة المشاركين، خاصة أن المنافسة على المراكز الأولى قد كانت قوية، مع تقارب المستويات الفنية بين المحترفين، والتقنيات التي استخدمها أغلب المشاركين.
من جهته، توجه سالم الرميثي، مدير عام النادي، بالتهنئة لكل المتسابقين الإماراتيين، الذين حققوا المراكز الأولى في المنافسة، وأيضاً كل من شارك في السباق، وأكد أن المستويات العالية التي شهدتها البطولة والمنافسة في كل مراحلها، كانت نتاجاً للتمارين والبطولات التي شارك خلالها الأبطال في المواسم القليلة الماضية، حيث قال: شتان بين أول بطولة أقيمت للاستعراض والتزلج على الماء وبين المستوى الحالي، الذي وصل إليه المتسابقون الإماراتيون، نشاهد اليوم نضجاً كبيراً وقدرة أكبر لديهم على التنافس، وتقديم أفضل ما لديهم من حركات استعراضية، وقال الرميثي: فوجئنا أيضاً بأن بعض المتسابقين قام بتطوير مستواه، ومحاولة الوصول لحركات جديدة، تعلموها من أبطال العالم في نوفمبر الماضي، نريد أن نسير على نفس النهج والنسق في البطولات والمواسم المقبلة، وأن يتحسن أداؤهم للأفضل، خاصة أننا بصدد مشاركات عالمية لبعض الأبطال، وحضور دولي قريباً جداً.
وأضاف الرميثي: نريد أن يكون مستوى الأبطال كافة في نفس ما يقدمه المنافسون في فئة الفري رايد، ولذلك وضعنا مستويات الناشئين، وأيضاً النوفيس أو المبتدئين، والتي تكون بداية مناسبة لهم، من أجل الانتقال إلى الفئة العليا لاحقاً، وبشكل تدريجي.
ووجه الرميثي، شكراً خاصاً إلى فندق راديسون بلو، والذي احتضن شاطئه المنافسة بين الأبطال، حيث قال: دعم إدارة شاطئ الفندق قدم لنا فرصة كبيرة من أجل نجاح البطولة، وأن تكون في المرتبة المنشودة من الناحية الفنية واللوجستية، وهي الجولة الثانية لنا هنا على شاطئ الراديسون بلو، والذي يمتلك مزايا عديدة ساهمت في نجاح البطولة.

اخترنا لك