loader

برلين (د ب أ)

دافع يورجن كلينسمان، المدير الفني لنادي هيرتا برلين الألماني، عن النفقات الكبيرة التي تحملها ناديه، من أجل ضم لاعبين جدد في فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة.
وقال كلينسمان: «كل ما فعلناه منطقي، وتم إعداده جيداً، وبشكل واقعي»، حتى وإن كان مقابل مبالغ أكبر مما دفعها النادي من قبل.
وتأتي هذه التصريحات، بعد التعادل السلبي الذي انتهت به مباراة هيرتا أمام شالكه في الدوري الألماني.
وأضاف كلينسمان: «كل هذا معقول، وتم التخطيط له بشكل مفصل».
تجدر الإشارة، إلى أن هيرتا دفع أكثر من 75 مليون يورو، مقابل ضم أربعة لاعبين جدد في موسم الانتقالات الشتوي، وهم كريزيستوف بياتك وسانتياجو اسكاسيبار وماثيوس كونيا ولوكاس توزار، ومن المنتظر أن ينضم اللاعب الأخير إلى صفوف هيرتا بحلول الموسم الحالي.
وفاق ما دفعه هيرتا في فترة الانتقالات الشتوية، ما دفعه أي ناد آخر في الدوري الألماني.
وأوضح كلينسمان، أنهم بحثوا عن لاعبين شباب، يمكنهم الاستمرار في صفوف النادي لعامين أو ثلاثة أو أربعة أو خمسة أعوام، ورأى كلينسمان أن الرئيس التنفيذي للنادي، ميشائيل بريتس، «أدى عملاً رائعاً».

اخترنا لك