loader

أبوظبي (الاتحاد)

أعلن الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان، رئيس الاتحاد الآسيوي للشطرنج، أمس، احتضان أبوظبي المؤتمر الدولي لاتحاد الشطرنج الـ 90، بمشاركة 194 اتحاداً من مختلف قارات العالم، وكذلك كونجرس أبوظبي 2020، خلال الفترة ما بين 26 فبراير الجاري إلى الأول من مارس المقبل.
جاء ذلك، في المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس، في فندق سانت ريجيس أبوظبي، ورفع خلاله الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان أسمى آيات الشكر والعرفان، إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، على دعمهم لاستضافة هذا الحدث الرياضي العالمي، والعديد من الأنشطة الرياضية الضخمة التي تعبر عن مدى تقدم وحضارة الدولة في النهوض بالرياضة.
وأضاف قائلاً: «الحضور الكبير للاتحاد الدولي للشطرنج، يؤكد المكانة العالية التي تحتلها أبوظبي على خريطة الرياضة والسياحة في العالم».
من جانبه، قال الدكتور عبدالله بن سالم الوحشي، الرئيس التنفيذي للاتحاد الآسيوي للشطرنج، في المؤتمر الصحفي: «إن هذه هي المرة الأولى التي تستضيف فيها أبوظبي مثل هذا الاجتماع الذي تشارك فيه اتحادات الشطرنج من 194 دولة».
وكشف النقاب عن استراتيجية جديدة وهادفة، سوف يناقشها الاتحاد الدولي لتطوير اللعبة وتنمية الموارد اللازمة لها، مع استحداث مسابقات جديدة تواكب المرحلة، وتعزز العلاقات بين الاتحادات القارية، وقال: «الاتحاد الآسيوي للشطرنج، برئاسة الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان، بذل جهوداً جبارة من أجل تنظيم هذا المؤتمر الذي يهدف إلى تطوير اللعبة، عبر توفير الدعم والمتابعة المتواصلة لها»، وأشاد بدعم شركة نيرفانا للسفر والسياحة، باعتبارها الشريك الاستراتيجي في رعاية وتنظيم هذا الحدث العالمي.
وأعرب علاء العلي، الرئيس التنفيذي لشركة نيرفانا للسفر والسياحة، عن سعادته للمشاركة في رعاية هذا المؤتمر الدولي، بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي للشطرنج، ووصف انعقاد هذا الحدث الرياضي العالمي في العاصمة أبوظبي، بأنه قفزة نوعية لمستقبل رياضة الشطرنج في قارة آسيا، وقال: «إن حضور ومشاركة وفود من 194 دولة، يؤكد أن العاصمة أضحت وجهة عالمية لمختلف أنواع الرياضات والمهرجانات والفعاليات الكبرى والمؤتمرات المتخصصة، بفضل البنى التحتية المتطورة، والخدمات الراقية، وأجواء الأمان والاستقرار التي تشهدها الدولة».

اخترنا لك