loader

مراد المصري (دبي)

لا يوجد لاعب وضع مصلحة زملائه قبل نفسه، كما فعل بندر الأحبابي مع العين هذا الموسم، فاللاعب تحرر وانطلق كالصاروخ منذ تثبيته في مركز الجناح، وبعد مرور 15 جولة من عمر دوري الخليج العربي، وصل للتمريرة المساعدة رقم 10، وهو رقم مميز للغاية لأحد أفضل لاعبي دورينا لحد الآن.
وترجم الأحبابي تفوقه في مواجهة الوصل، حينما قدم لزملائه 3 تمريرات «أسيست» على طبق من ذهب، ترجمها التوجولي لابا إلى هدفين، ومحمد عبدالرحمن إلى هدف، لتكون المرة الثانية هذا الموسم التي يقدم فيها اللاعب «هاتريك» من التمريرات المساعدة، بعد مواجهة الفجيرة التي حقق فيها نفس الإنجاز.
ويعتبر الأحبابي من أبناء نادي العين، فهو تدرج في صفوفه حينما كان ناشئاً، ورغم توجهه بعد ذلك للعب في صفوف الظفرة وبني ياس لاكتساب الخبرة، فقد تمسك بفرصته منذ عاد لصفوف الفريق، ونجح على مدار المواسم الماضية في تثبيت أقدامه، بعدما كان أحد العناصر التي حققت ثنائية دوري الخليج العربي وكأس رئيس الدولة عام 2018، كما توج بالميدالية الفضية مع «الزعيم» في كأس العالم للأندية في العام نفسه، وهي البطولة التي شهدت تسجيله هدفاً في مرمى الترجي التونسي في ربع النهائي.
وعانى اللاعب من الغياب بعض الوقت، في شهر ديسمبر الماضي، بسبب إصابة بالعضلة الخلفية، ولكنه سرعان ما عاد سريعاً إلى أوج عطائه، وللمفارقة فإن ظهوره المميز هذا الموسم بدأ أمام الوصل أيضاً في الدور الأول، حينما شارك بديلاً وقتها وسجل هدفاً وصنع آخر.
وأكد الأحبابي، عقب الأرقام المميزة التي قدمها هذا الموسم، أنه يقوم بواجبه فقط، وقال: لا ألتفت لعدد التمريرات أو من يسجل الأهداف، بقدر أن أقوم بالمهام المطلوبة مني في أرض الملعب، أحاول دائماً أن أبذل قصارى جهدي وأخدم زملائي، وفي النهاية نحن فريق واحد نحقق الانتصارات معاً.
واعتبر اللاعب أن العين يسعى دائماً لتحقيق الانتصارات، دون التفات لتصريحات المنافسين، وقال: لا نلتفت لما يقال عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وكل همنا جميعاً أن نكمل بعضنا بعضاً من أجل التفوق.

اخترنا لك