loader

فيصل النقبي (خورفكان)

تتفجر موهبة اللاعب في كل الأوقات، وخاصة في اللحظات الصعبة، وهذا ما حدث مع الموهوب العائد لمستواه، فهد سالم حديد، الذي ارتدى قميص التحدي مع خورفكان، منذ بداية الموسم، رغم أن لا أحد توقع أن يعود الفهد إلى ملاعب الكرة متألقاً كما كان في السابق، بوصفه أحد أبرز مواهب الكرة الإماراتية في السنوات الماضية.
وبعد التنقل المستمر بين نادي البداية الشارقة، مروراً بالوصل والنصر، نهاية بخورفكان، يعود الفهد لوضع بصمته المميزة من مقعد البدلاء للمرة الثانية هذا الموسم، حيث فعلها في المرة الأولى بديلاً أمام الوحدة، بالمباراة التي انتهت بالتعادل بهدفين لكل فريق على استاد آل نهيان، وتحديداً بالدقيقة 81، ليفعلها ثانية في مرمى حتا في الجولة الماضية، ليضع فريقه بالمقدمة، لولا هدف لاحج صالح الذي حفظ ماء الوجه لحتا «صاحب الأرض» في الوقت القاتل، كما نجح الفهد في تسجيل هدف ثالث أمام الشارقة في الجولة الماضية، وهو الهداف الثاني للفريق بعد البرازيلي دودو برصيد 6 أهداف.
ورفع الفهد رصيد أهدافه إلى 12 هدفاً منذ مشاركته في دوري المحترفين موسم 2009-2010 للمرة الأولى، وسبق له في موسم 2013-2014 أن سجل 5 أهداف في موسم واحد، ويعتبر هذا الموسم هو الموسم الثاني الأفضل لفهد في مشواره في دوري الخليج العربي.
ويعول الصربي جوران على موهبة الفهد كثيراً، رغم أنه يستخدمه أحياناً من على مقاعد البدلاء، كما فعل أمام حتا والوحدة، أو يستعين به منذ البداية مثلما فعل بغالب المباريات التي لعبها.

اخترنا لك