loader

محمد الدمرداش (القاهرة)

كشف اتحاد الكرة المصري، عن إقامة مباراة استعراضية بين نجوم وأساطير القطبين الأهلي والزمالك، في العاصمة أبوظبي، على هامش السوبر المصري، المقررة إقامته يوم 20 فبراير الجاري، بملعب محمد بن زايد.
وقال محمد فضل، عضو مجلس الجبلاية والمكلف بملف السوبر: إنه تم التنسيق مع مجلس أبوظبي الرياضي، بشأن جميع التفاصيل الخاصة باللقاء الذي ينتظره الجميع، ومن بين ما تم الاتفاق عليه، إقامة لقاء استعراضي بين نجوم الأهلي والزمالك.
وشدد فضل، على أن المباراة الاستعراضية ستقام يوم 19 فبراير، قبل لقاء السوبر بيوم واحد، وستشهد مشاركة عدد كبير من نجوم القطبين في مختلف الأجيال، لتكون بمثابة احتفالية كبرى ومزيد من المتعة للجماهير التي تتشوق بالآلاف لرؤية نجوم الأهلي والزمالك، ومتابعة مباراة السوبر المصري.
وأوضح عضو مجلس اتحاد الكرة المصري، أن المباراة الاستعراضية ستشهد مشاركة النجوم، عبد الواحد السيد وأسامة نبيه وأحمد حسن ومحمد شوقي ووائل رياض ومحمد عمارة وأحمد السيد وغيرهم من نجوم القطبين.
فضل أشار إلى أن مجلس أبوظبي الرياضي، يقدم كل العون لاتحاد الكرة المصري لإنجاح المباراة، ولا يتأخر عن تلبية أي طلب في سبيل خروج اللقاء بأفضل صورة ممكنة.
من ناحية أخرى، قرر مسؤولو استاد القاهرة الدولي، غلقه نهائياً بداية من شهر أبريل المقبل، ولمدة 3 أشهر، وعدم استضافته لأي مباريات طوال تلك الفترة.
وكشف اللواء علي درويش، رئيس هيئة استاد القاهرة، عن أن الاستاد تعرض لإجهاد شديد طوال الأشهر الماضية، بعدما استضاف العدد الأكبر من مباريات بطولتي كأس أمم أفريقيا للكبار وتحت 23 سنة، وكذلك مباريات الأهلي والزمالك في الدوري الممتاز، وبيراميدز في الكونفدرالية، وبعض الأنشطة الفنية والسياسية الأخرى، وبالتالي جاء قرار غلق الملعب بهدف الصيانة الشاملة.
وشدد درويش، على أنه سيتم استغلال فترة التوقف في صيانة أرضية الملعب وغرف الملابس والمدرجات، وغيرها من المنشآت الحيوية، لتكون جاهزة مع بداية فتح الاستاد مرة أخرى لاستضافة مباريات الموسم الجديد.
وأضاف رئيس الهيئة: «الاستاد اعتذر عن عدم استضافة أي من نهائي دوري أبطال أفريقيا أو كأس الكونفدرالية، حيث كان مرشحاً بقوة لاستضافة إحدى المباراتين في مايو المقبل، ولكن بعد قرار الغلق للصيانة أصبح من المستحيل أن يكون الملعب جاهزاً في هذا التوقيت».
درويش برر موقفه بأن الصيانة في هذا التوقيت أهم من استضافة أي من مباراتي النهائي، خوفاً من ظهور أرض الاستاد بصورة سيئة، وقرار الغلق هو الأفضل.

اخترنا لك