loader

معتصم عبد الله (دبي)

باشر اليوناني نيكولاس كولومبورداس، المدرب الجديد لمنتخبنا الوطني للشباب، مهامه مع «الأبيض» تأهباً لمشاركته المرتقبة في بطولة كأس العرب للمنتخبات تحت 20 عاماً، التي ينظمها الاتحاد العربي لكرة القدم، بالشراكة مع معهد إعداد القادة بالهيئة العامة للرياضة السعودية، والتي تنطلق في 17 فبراير المقبل.
وعبر المدرب الجديد لأبيض الشباب، بعدما تولى المهمة مؤخراً خلفاً للكرواتي فيردو ميلين، والذي جرت إقالته مؤخراً في أعقاب فشل الفريق في تصفيات كأس آسيا تحت 19 عاماً، عن سعادته بالمهمة الجديدة، وقال في تصريحات خاصة للاتحاد: «سعيد بالتواجد والعمل هنا، عندما طلب مني المسؤولون تولي مهمة تدريب المنتخب وافقت فوراً، كوني أعرف جيداً حجم الإمكانيات الفردية الكبيرة للاعبين، وأؤمن بأننا جميعاً قادرون على تحقيق نتائج إيجابية وإنجازات مشرفة لكرة القدم الإماراتية».
وتواجد كولومبورداس «47 عاماً» على مدار الأعوام الخمس الماضية «2014 /‏‏‏2019» في الملاعب المحلية مدرباً لفريق الرديف بنادي النصر، حيث قاده لإنجاز تاريخي بالتتويج بلقبه الأول في دوري الرديف موسم 2017- 2018، برصيد 48 نقطة من 22 مباراة فاز في 14 وتعادل في 6 مقابل الخسارة في مباراتين فقط.
وأضاف المدرب اليوناني حول فلسفة عمله مع المنتخب، قائلاً: «أمضيت 5 سنوات في الإمارات وهي فترة كافية للتعرف والتعود علي كل شيء، وهي أيضاً تمثل حافزاً لي للإنجازات، خصوصاً أنني لست في حاجة لمزيد من الوقت والتأقلم علي الأجواء، بل إنني أعرف اللاعبين جيداً، ولدي فكرة جيدة جداً على العادات والثقافة، ولن أحاول أن أجري تغييرات جذرية على ثقافة وأسلوب حياة اللاعبين، وسأركز بشكل كامل على تحسين الأداء الفني وطريقة لعب كرة القدم، وأن أمنحهم الثقة والحوافز للقتال ولتقديم أفضل مستوى، وأنا متفائل لأن اللاعبين يمتلكون مواهب فردية كبيرة».
وحول المشاركة المرتقبة للمنتخب في كأس العرب بالسعودية، حيث يدشن «أبيض الشباب» مشواره في البطولة بلقاء منتخب جزر القمر في 18 فبراير، على ملعب الأمير فيصل بن فهد ضمن الجولة الأولى في المجموعة الرابعة، والتي تضم أيضاً ليبيا والسودان، أوضح: «نحن تحت الضغط بسبب الوقت، لأن البطولة العربية ستبدأ قريباً، والفترة المتاحة للتدريبات لا تتعدى بضعة أيام، وهي ليست كافية لنقل الرؤية الفنية للاعبين بالشكل الذي نسعى إليه، لكن في نهاية الأمر المهمة ليست مستحيلة».
وأضاف: «نحاول أن نعمل بخطوات مدروسة لتطوير جميع جوانب الأداء، لنصل إلى درجة جاهزية متقدمة تساعدنا على مواجهة المنافسين، بالأسلوب الذي نرغب في اللعب به على الأقل في البطولة العربية، وبعد نهاية البطولة سنعمل على تثبيت الأسلوب الذي نرغب في الظهور به بشكل أفضل».
وشدد كولومبورداس على أهمية الخبرة في المشوار التدريبي، مؤكداً: سبق لي العمل لفترة ليست بالقصيرة بألمانيا، وكل مدرب بحاجة لخبرات متنوعة، وأتمنى أن يكون عملي هنا سبباً في فتح الباب للمزيد من المدربين اليونانيين للعمل بالمنطقة، ولا يمكن أن ننسى بصمة المدربين اليونانيين في دوري الخليج العربي خصوصاً القدير دونيس، الذي سبق له تدريب فريق الشارقة هنا في الإمارات والهلال في السعودية، علاوة على تواجد كونتيس المدرب المساعد السابق ليوفانوفيتش حالياً مع فريق حتا، وختم مازحاً «اليونانيون قادمون».

تجمعان في الانطلاقة
وصف المدرب الجديد لأبيض الشباب الأجواء في أول تجمعين للمنتخب تحت قيادته بالإيجابية، وذكر أن المعسكرات القصيرة هدفت في المقام الأول إلى التعرف على إمكانيات اللاعبين أكثر، واكتشاف عناصر جديدة من خلال متابعة أعضاء الجهاز الفني لمباريات مسابقات المراحل، مشيراً أن أجواء التجمعين الأول والثاني كانت مثالية، وهناك تناغم تام بين الجهاز الفني واللاعبين الذين يحرصون على تقديم كل ما لديهم من أجل إثبات وجودهم في قائمة المنتخب وتمثيله في البطولة العربية.

تجربتا الكويت الاختبار الأول
استقر الجهاز الفني الجديد لمنتخبنا الوطني للشباب بقيادة كولومبورداس، على خوض مباراتين وديتين أمام ضيفه المنتخب الكويتي، تسبق مشاركته المرتقبة في بطولة كأس العرب، ويشارك في البطولة 16 منتخباً، وزعت إلى 4 مجموعات في الدور الأول، ويتأهل الأول والثاني من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي، المقرر بدوره يومي 27 و 28 فبراير، فيما تُلعب مباراتا نصف النهائي يوم 2 مارس المقبل، على أن تختتم البطولة بإقامة مباراة النهائي يوم 5 مارس 2020، على ملعب الأمير محمد بن فهد بمدينة الدمام.

27 لاعباً في القائمة
‏ أجرى منتخبنا الوطني للشباب مواليد 2001 أمس أولى حصصه التدريبية بملعب ذياب عوانة في مقر اتحاد الكرة بدبي ضمن تجمعه الداخلي الثالث، استعداداً للمشاركة في بطولة كأس العرب المقررة في العاصمة السعودية الرياض للفترة من 17 فبراير إلى 5 مارس.
واستدعى اليوناني كولومبوداس 27 لاعباً للتجمع الذي سيستمر حتى غد وهم: ياسر حسن البلوشي (اتحاد كلباء)، فهد بدر طارش (الإمارات)، عبد الله محمد (بني ياس)، أحمد محمود، راكان وليد، حمدان عبدالرحمن، هزاع سبيت، عبد الله الحمادي، زايد الزعابي (الجزيرة)، مايد الطنيجي (الرمس)، عامر إبراهيم (الشارقة)، حارب عبد الله، حمدان حميد حسن أحمد، خليفة يوسف عتيق، عبد الرحمن عادل، محمد عيسى (شباب الأهلي دبي)، محمد علي الحمادي (عجمان)، عيسى خلفان (العين)، حمد المقبالي (الفجيرة)، عبد الله عباس، محمد عبد الرحمن (النصر)، إسماعيل الزعابي، راشد عبد الله، عبد الرحمن صالح، عبدالله المنهالي (الوحدة)، شهاب لشكري، علي إبراهيم (الوصل).

نافذة للتواصل على إنستجرام
كغيره من نجوم التدريب واللاعبين، يحرص كولومبورداس على وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال تفاعله عبر حسابه على إنستجرام، والذي يحظى بمتابعة العشرات من لاعبيه، خاصة من نادي النصر، حيث عمل لخمسة مواسم، ويحرص المدرب اليوناني على مشاركة متابعيه صوراً من الحصص التدريبية والاحتفالات بالفوز والألقاب.

المشاركة في دوري 21 ضرورة
أكد اليوناني نيكولاس كولومبورداس، أهمية حصول لاعبي المنتخب فرصة اللعب مع أنديتهم في دوري تحت 21 عاماً، بدلاً من دوري الشباب تحت 19، وأوضح: «الفروقات تبدو واضحة بين دوري 21، وبين مسابقة تحت 19 سنة، على مستوى سرعة اللعب والاندفاع البدني وغيره من جوانب الأداء، هذا ليس تقليلاً من مسابقة تحت 19 سنة، لأنها تشهد تنافسية كبيرة من جميع الفرق المشاركة، ولكني أتمنى أن أرى المزيد من لاعبي المنتخب في دوري 21 سنة، وسأتابع كلتا البطولتين بنفس درجة الاهتمام، وفي نهاية الأمر فإن القرار يتوقف على إدارات الأندية والمدربين».

نيكولاوس كولومبورداس في سطور
الجنسية: اليونان
العمر: 47 عاماً
مواليد: 25 أبريل 1972
المحطات التدريبية
2010- 2012: باوك تحت 20 عاماً (اليونان)
2013: أثليتكوس أيا نابا (قبرص)
2013- 2014: أينيكوس أخنا (قبرص)
2014- 2019: رديف النصر

اخترنا لك