loader

المهدي الحداد (الدار البيضاء)

تترقب جماهير 6 أندية عربية، هي الأهلي والزمالك المصريان، والغريمان الوداد والرجاء المغربيان، والترجي والنجم التونسيان، بشغف قرعة دور الثمانية لدوري أبطال أفريقيا، والتي تجرى مساء اليوم الأربعاء بالقاهرة، بعدما حجزت تلك الفرق بطاقات العبور مع صن دوانز الجنوب أفريقي، ومازيمبي الكونغولي.
ويمتاز فريقا الترجي والنجم بالتأهل في صدارة مجموعة كل منهما، وهو ما يجعلهما أمام مواجهات عربية في دور الثمانية، حيث يضم المستوى الثاني 4 فرق عربية هي الزمالك والأهلي والوداد والرجاء.
وتفادى الغريمان الاصطدام والمواجهة المباشرة بينهما، كما حدث في بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال قبل أسابيع، إثر تأهلهما في وصافة مجموعتيهما، وبالتالي ملاقاة أحد رؤوس بقية المجموعات، حيث سيواجه الوداد الترجي أو النجم الساحلي التونسيين، أو مازيمبي الكونغولي، والسيناريو ذاته ينتظر الرجاء مع تواجد صن داونز الجنوب أفريقي عوض الترجي التونسي الذي التقى معه سابقاً في دور المجموعات، وهو ما ينطبق على الأهلي والزمالك، حيث جاء صعود الأول ثانياً عن المجموعة الثانية، ليتفادى كل منهما الصدام المبكر.
من جانبه، أكد إبراهيم النقاش، لاعب الوداد، أن فريقه لا يفضل مواجهة خصم بعينه، ولا يخشى تجنب فريق آخر، حيث قال: «التأهل إلى دور الثمانية أصبح عادة مألوفة لدينا، وليس رهاناً، هدفنا الأول وككل عام هو بلوغ المباراة النهائية وانتزاع اللقب، هذه أول مرة في آخر 5 سنوات نعبر في وصافة المجموعة، وسنلعب أمام أحد المتصدرين».
وأكد مدافع الرجاء، بدر بانون، أن النسور عادوا للتحليق القاري بشهية مفتوحة لافتراس المنافسين، ومواصلة التقدم نحو الأمام، وصرح قبل القرعة، قائلاً: «أثبتنا أن الرجاء فريق بشخصية قوية، يتواجد دائماً في المواعيد الكبرى، ولا يخذل جمهوره، ربحنا نقاطاً ثمينة من خارج قواعدنا في دور المجموعات، وأحرجنا كبار أفريقيا، وكنا قريبين من تصدر المجموعة».

اخترنا لك