loader

محمد حسن (الشارقة)

تنطلق اليوم بطولة كأس صاحب السمو حاكم الشارقة الدولية لقفز الحواجز فئة الخمس نجوم، والتي تقام بتوجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بدعم ورعاية أنشطة الفروسية، وتحت رعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب حاكم الشارقة.
ويشارك في البطولة التي تعد أول بطولة من فئة الخمس نجوم تقام داخل صالة مغطاة في الشرق الأوسط والوطن العربي، 235 فارسة وفارساً من 42 دولة، ورصدت اللجنة المنظمة أكثر من 2 مليون و300 ألف درهم جوائز مالية للفائزين.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بنادي الشارقة للفروسية والسباق، بحضور سلطان محمد خليفة اليحيائي مدير عام نادي الشارقة للفروسية والسباق، نائب رئيس المجموعة الإقليمية السابعة بالاتحاد الدولي للفروسية، والدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد للفروسية والسباق، وباترك عون المدير الإقليمي لشركة لونجين، فاطمة عبيد السويدي تنفيذي إدارة علاقات الشركاء بهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، وسلطان إبراهيم العسكر مدير أول مصرف الشارقة الإسلامي، ومحمد الخيال رئيس قسم المسؤولية المجتمعية بغرفة تجارة وصناعة الشارقة، وعتيق محمد مدير البرامج في قناة الشارقة الرياضية.
وينظم البطولة التي انطلقت أشواطها التأهيلية أمس وتستمر حتى السبت، نادي الشارقة للفروسية والسباق بالتعاون مع اتحاد الفروسية وبإشراف الاتحاد الدولي للفروسية برعاية شركة لونجين «الراعي الرسمي للبطولة»، ومجلس الشارقة الرياضي، هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، إسطبلات الشراع، مصرف الشارقة الإسلامي، غرفة تجارة وصناعة الشارقة، إسطبلات السكب، مستشفى الشارقة للخيول، قناة الشارقة الرياضية، شركة كافالو، وفندق سينترو الشارقة روتانا .
ومن المتوقع أن يشهد البطولة، رئيس المجموعة الإقليمية السابعة، وسيعقد خلال البطولة ثلاثة اجتماعات خاصة بالمجموعة الإقليمية السابعة وبطولات الدوري العربي المؤهلة لكأس العالم، وتعتبر البطولة آخر البطولات الدوري العربي المانحة لنقاط التأهل لنهائي كأس العالم لاس فيجاس 2020.
وسيصاحب بطولة كأس صاحب السمو حاكم الشارقة نهائي المجموعة الإقليمية السابعة للفئات العمرية «أشبال – ناشئين – شباب» والخيول الصغيرة السن، وتعد النسخة الثالثة حيث أقيمت النسختان السابقتان باستضافة نادي الشارقة للفروسية والسباق وتقام هذه النسخة بعد النجاح الكبير التي حظيت به النسخ السابقة، وذلك تطبيقاً لاستراتيجية النادي الحكيمة بالاهتمام بالنشء الجديد والاهتمام بتنمية المواهب ليكونوا على منصات التتويج الدولية ووضع هذه البطولات ضمن الأجندة الدولية لرياضة قفز الحواجز.