loader

علي معالي (الشارقة)


تعادل ليس في مصلحة أحد، حتى لو بنسب متفاوتة، وبدرجة أكبر لخورفكان الذي أصبح في خطر، بعدما اكتفى بـ«نقطة» أمام الفجيرة، في المباراة التي انتهت بالتعادل 2-2، مساء أمس، في «الجولة 16» لدوري الخليج العربي، ليستمر «النسور» في «القاع»، وله 9 نقاط، ولم يخلف الحال بالنسبة لـ «الذئاب» الذي يملك 12 نقطة، متساوياً مع حتا.
شهدت المباراة التي جرت على استاد خالد بن محمد بالشارقة، فترات «باردة»، وأخرى «ساخنة»، نظراً لحساسية موقف الفريقين اللذين يعانيان «الدوامة».
رجحت كفة الفجيرة في ربع الساعة الأول، واتسمت محاولاته بالخطورة، من خلال كرتين، الأولى لجيفرسون والثانية لجابرييل، وفي المقابل، حاول خورفكان السيطرة على الملعب، واعتمد في تحركاته على فهد حديد من ناحية اليمين، إلا أن هجماته جاءت «على استحياء»، حتى الدقيقة 22 التي شهدت أخطر الفرص، عندما تلقى حديد عرضية رائعة، هيأها لنفسه، وسددها بجوار القائم الأيسر لحارس «الذئاب»، ولأنه اللاعب مصدر الخطورة، حصل على ضربة جزاء، إثر خطأ المدافع أحمد سليمان الذي عندما «دهس» قدم حديد، وعاد الحكم يحيي الملا إلى «تقنية الفيديو»، ليحتسب ضربة جزاء، سجل منها رافائيل جوميز «دودو» الهدف الأول لـ «النسور» في الدقيقة 29، ورد «الذئاب» بهجمة سريعة، أهدرها أسانتي، ورغم سيطرة «النسور» النسبية، إلا أن فرناندو جابرييل خطف هدف التعادل لـ «الذئاب» في الدقيقة 35، وارتفعت رغبة الفريقين، لخطف نتيجة المباراة، على أمل الابتعاد من «القاع»، ونجح رامون لوبيز في تسجيل الهدف الثاني لخورفكان، قبل نهاية الشوط بدقيقتين.
واصل خورفكان ضغطه على «الذئاب» في الشوط الثاني، وأنقذ القائم الأيمن كرة جميلة من لوبيز كفيلة بالقضاء على أحلام الفجيرة في المباراة، إلا أن هدف عبدالله صالح في الدقيقة 58 أعاد الضيوف إلى المباراة من جديد، وقام مجيد بوقرة مدرب الفجيرة بسحب اللاعب المقيم أيمن كمال الذي بدأ الشوط الثاني، وأشرك خلفان حسن بدلاً منه، وقبل صافرة النهاية أهدر دودو فرصة خطف المباراة لمصلحة خورفكان، وأضاع الكرة بغرابة شديدة داخل المنطقة.

جوران: اللمسة غائبة
 أبدى جوران، مدرب خورفكان، عدم رضاه على نتيجة المباراة، وقال: أهدرنا فرصاً عدة، واللمسة الأخيرة افتقدت إلى التركيز من مهاجمي فريقي، وفي الشوط الثاني ضاع التركيز نسبياً، والهدف الثاني للمنافس جاء من خطأ دفاعي، وسيطرنا على اللقاء، من دون إضافة المزيد من الأهداف، ولعبنا تحت ضغط كبير، نظراً لأهمية المباراة، وفترة التوقف مفيدة للغاية، لعلاج الأخطاء، لمزيد من الانسجام بين الأجانب الجدد.

بوقرة: نحتاج 20 نقطة
شدد مجيد بوقرة مدرب الفجيرة، على أن «الديربي» جاء صعباً، والتعادل لم يكن جيداً للفريقين، وقال «نحتاج إلى 20 نقطة للبقاء في «المحترفين»، ونستقبل أهدافاً، في حالة فقدان التركيز بين اللاعبين، وارتكبنا أخطاءً أسفرت عن هدفين، ونتيجة التعادل عادلة تماماً، للتساوي في الفرص، وسعيد بعدم استسلام اللاعبين، بعد دخول هدف في مرمانا، وتعادلنا ثم الثاني، وتعادلنا أيضاً، ونبحث عن كيفية البقاء بالدوري، وأنا متفائل لأن المباراة المقبلة أمام اتحاد كلباء في ملعبنا، والتعادل نتيجة غير جيدة للفريقين.

اخترنا لك