loader

منير رحومة، معتصم عبدالله (دبي)

نجح الجزيرة في العودة السريعة إلى المسار الصحيح، بعد خسارته الجولة الماضية أمام ضيفه الوحدة، في «ديربي العاصمة» بنتيجة 0-1، عندما تمكن من إلحاق الخسارة الأولى بشباب الأهلي «المتصدر» على ملعبه، بفوز مستحق 2-1، مساء أمس الأول، في قمة اليوم الأول لـ «الجولة 16»، ليشعل سباق المنافسة على صدارة دوري الخليج العربي، والتي تجمع أندية شباب الأهلي، الجزيرة، الوحدة، والشارقة، والعين.
ولا يبدو انتصار «فخر أبوظبي» الفريق الأكثر إمتاعاً في الدوري، من نواحي الاستحواذ على الكرة بسلاح التمريرات، حيث يملك الرصيد الأعلى بـ «8899 تمريرة»، خارج قواعده بالعاصمة أبوظبي مستغرباً، بعدما أكد الجزيرة مجدداً أنه «عملاق خارج القواعد» بالانتصار السادس في مشواره، رافعاً رصيده إلى 20 نقطة من 9 مباريات.
وتكبد الجزيرة خسارة وحيدة في مباراته الأولى خارج ملعبه في الدوري، خلال الموسم الحالي 2019- 2020، أمام مضيفه الوحدة 2-3، ضمن الجولة الثانية، ليبدأ بعدها حملة حصد النقاط بفوزه في 6 مباريات أمام خورفكان 3-1، حتا 2-0، الوصل 4-0، بني ياس 2-1، الظفرة 1-0، شباب الأهلي 2-1، مقابل التعادل في مباراتين أمام العين 0-0 ضمن الجولة السادسة، وعجمان 1-1 في «الجولة 13». وأنهى «فخر أبوظبي»، في المقابل سلسلة النتائج الإيجابية لـ «الفرسان» المتصدر، في المباريات على ملعبه، والتي استمرت لثماني مباريات حقق خلالها الفوز في 7 لقاءات، والتعادل في واحدة أمام ضيفه الوصل 1-1، ضمن الجولة التاسعة، قبل قبوله الخسارة الأولى على ملعبه ووسط جماهيره أمام الجزيرة 1-2 في مباراة أمس الأول. ويدين الجزيرة بفوزه المستحق في مواجهة، أمس الأول، للثنائي علي مبخوت «الهداف التاريخي» لـ «فخر أبوظبي»، والذي افتتح التسجيل في الدقيقة 4، رافعاً رصيده الشخصي إلى 10 أهداف، في المركز الثالث لقائمة الهدافين بالدوري، في الموسم الحالي، قبل أن يسجل خلفان مبارك هدف الفوز «الثمين» في الدقيقة 88، رافعاً رصيده الشخصي إلى 4 أهداف في وصافة هدافي فريقه بالدوري.
ويعود آخر انتصار للجزيرة أمام شباب الأهلي على استاد راشد، في الدوري قبل مباراة، أمس الأول، إلى موسم 2012- 2013 بـ«ثنائية» دلجادو ودياكيه، وكان «فخر أبوظبي» فاز على شباب الأهلي 5-4، في الموسم الماضي 2018- 2019، ولكن على استاد مكتوم بن راشد.
ولم تشذ مواجهة، أمس الأول، التي شهدت حالتي طرد الأولى على مدافع «الفرسان» أحمد عبدالله في الدقيقة 57 بالإنذار الثاني، والثانية لـ «البديل» البرازيلي للجزيرة برونو أوليفيرا بالطرد المباشر، بعد 5 دقائق فقط على دخوله، عن المواجهات السابقة بين الفريقين في الدوري، بعدما ارتفعت حصيلة البطاقات الحمراء إلى 10، من بينها 4 على الجزيرة، و6 حالات طرد لشباب الأهلي.

خلفان مبارك: الهدف قرار اللحظة بالطريقة الأنسب!
لم يفوت خلفان مبارك لاعب وسط الجزيرة، فرصة دخوله المئوية الثانية، في مشواره بالدوري مع الجزيرة بخوضه «المباراة 101»، حيث جاء الاحتفال بأفضل طريقة ممكنة، عندما نجح في تسجيل هدف الفوز الحاسم لـ «فخر أبوظبي» بطريقة ذكية، حيث لعب الكرة من فوق الحارس ماجد ناصر، قبل دقيقتين على نهاية الوقت الأصلي للمباراة، التي انتهت بفوز الجزيرة 2-1.
وقال المتألق خلفان على طريقة تسجيله الهدف المتميز «الهدف جاء نتيجة قرار اتخذته، وشعرت بأنها الطريقة الأنسب للتسجيل، في لحظة خروج الحارس ماجد ناصر، والفوز جاء في توقيت مناسب ليمنح فريقه ثلاث نقاط جديدة.
ولفت خلفان إلى أن الفوز على المتصدر، يمنح فريقه الدافع للاستمرار في سباق الدوري بقوة أكبر، وقال «الرغبة في حصد اللقب تتطلب في المقام الأول الفوز على المنافسين المباشرين، والانتصار على شباب الأهلي مهم للغاية، ونحاول في كل مباراة تقديم أفضل ما لدينا».

اخترنا لك