loader

معتصم عبد الله (دبي)

لا يتوقف الجدل بين متابعي كرة القدم، حول الاستحواذ على مجريات اللعب، وبناء الهجمات، وحرمان المنافس من الضغط الهجومي، ويعتقد الكثيرون أن الفريق الأكثر استحواذاً على الكرة يستحق الخروج بنتيجة إيجابية أو الفوز، غير أن آراء مخالفة في المقابل، أكدت عدم جدواها رغم بساطتها، ومنها مقولة البرتغالي مورينو «كرة القدم أن تسجل في مرمى المنافس، وتمنعه التسجيل في مرماك!»
وما بين الخلاف والجدل المستمر، بشأن السيطرة على الكرة، جددت مباريات «الجولة 16» لدوري الخليج العربي، التأكيد على أن الفريق الأكثر سيطرة واستحواذاً على الكرة، ليس بالضرورة أن يكون فائزاً أو الأعلى كعباً.
وباستثناء فوز الجزيرة المستحق على مضيفه شباب الأهلي «المتصدر» 2-1، في قمة اليوم الأول للجولة، والتي شهدت تفوق «فخر أبوظبي» في نواحي الاستحواذ أيضاً بنسبة 59.8 %، وتفوق الوحدة على ضيفه بني ياس 3-0 وبنسبة استحواذ 57.6 % مقابل 42.4 %، لم تكن النتائج في المباريات الخمس الأخرى في مصلحة الفرق الأكثر استحواذاً.
وبدا التأثير السلبي للاستحواذ أكثر وضوحاً في خسارة النصر أمام الظفرة 1-2، بعدما اكتفى الأخير بنسبة استحواذ 29.3 % مقابل 70.7 % لـ«العميد» الذي واصل مسلسل النتائج السلبية للجولة الرابعة على التوالي، ولم تشفع السيطرة شبه المطلقة للعين على مجريات مباراته أمام ضيفه الشارقة، في قمة «دار الزين» في خروج «الزعيم» بأكثر من نتيجة التعادل الإيجابي 1-1، رغم نسبة الاستحواذ العالية، والتي وصلت الى 74.1 % مقابل 25.9 % فقط لـ«الملك» الذي يعد الفريق الأكثر نجاحاً في الدوري من دون الحاجة لامتلاك الكرة.
وتكرر المشهد ذاته في مباراة الوصل وعجمان، بعدما افتتح الأخير التقدم مبكراً ليكتفي «الإمبراطور» بتعادل متأخر 1-1، بعدما تسيد المباراة بنسبة استحواذ 73.8 % مقابل 26.2 % لـ«البرتقالي»، ولم يشفع تفوق اتحاد كلباء النسبي أمام حتا بنسبة 51.8 % مقابل 44.9 % لـ «النمور» في تجنب الخسارة أمام «الإعصار» بنتيجة 1-0، وبدوره فشل الفجيرة مرتين في المحافظة على تقدم أمام الفجيرة في «قمة القاع»، والتي حسمت بالتعادل الإيجابي 2-2، وكان أصحاب الأرض تفوقوا في الاستحواذ 55.1 % مقابل 44.9 % لـ«الذئاب».

اخترنا لك