loader

معتز الشامي (دبي)

مع انطلاقة النسخة الـ39 من دوري أبطال آسيا 2020، بالجولة الأولى لدور المجموعات، والتي تقام على مدار 3 أيام، بداية من اليوم وحتى بعد غدٍ، سيكون على عشاق كرة القارة الصفراء توديع الشكل الحالي للبطولة إلى الأبد، والاستعداد لاستقبال شكل جديد مع نسخة العام المقبل 2021، والتي ستكون بمشاركة 40 فريقاً، بعد زيادة مجموعتين للبطولة، لتصبح 5 مجموعات للشرق، ومثلها للغرب، بدلاً من 4، كما هو الشكل الحالي.
وتشهد بطولة 2020، مميزات لم تتوافر للنسخ السابقة، وتعتبر تغييراً خاصاً بها، سيستمر حتى مع قادم النسخ في الشكل الجديد، ألا وهو استحداث مباراتين لتحديد صاحب المركز الثالث، والذي سيقام بين الخاسرين في مباراتي نصف النهائي، حيث سيلتقي الخاسر من الغرب مع الخاسر من الشرق، في نوفمبر المقبل، على أن يتأهل الفائز منهما مباشرة إلى مونديال الأندية الذي تستضيفه الصين 2021، في شكله الجديد الذي أطلقه الاتحاد الدولي «الفيفا»، بمشاركة 24 نادياً على مستوى العالم، وذلك لسد العجز في عدد فرق آسيا بالبطولة.
وعلمت «الاتحاد»، أن «الفيفا» قد قرر زيادة مقاعد أندية آسيا في مونديال 2021، من 3.5 مقعد إلى 4 مقاعد مباشرة، وفق مصادر رسمية بالاتحاد الدولي، أكدت لـ«الاتحاد»، أن المقاعد المرتقبة بالمونديال في شكله الجديد، ستكون بواقع مقعد للدولة المستضيفة «بطل الصين»، و3 مقاعد لبطل ووصيف وصاحب الترتيب الثالث لدوري أبطال آسيا 2020، بعدما رفض «الفيفا» مشاركة الهلال السعودي بطل نسخة 2019، كصاحب المقعد الثالث بالبطولة.
ووفق التغييرات على طريقة التأهل لمونديال الأندية التي تصادف تطبيقها مع النسخة الأخيرة لدوري الأبطال في شكله الحالي «بمشاركة 32 فريقاً»، ستكون أنديتنا أمام فرصتين تاريخيتين خلال تلك البطولة، والتي يمثلنا فيها: الشارقة، شباب الأهلي، العين، والوحدة، بالمنافسة بشراسة على بلوغ النهائي لحسم بطاقة لمونديال 2021، أو القتال على نصف بطاقة المركز الثالث للوصول إلى العالمية.
وتشهد النسخة الحالية تعديلات طفيفة على مواعيد مبارياتها، عبر مقترح سبق وقدمته الإمارات للجنة المسابقات القارية، وتم اعتماده نوفمبر الماضي، حيث تقرر انطلاق البطولة 10 فبراير بدلاً من 4 مارس كما كانت سابقاً، كما تم تقديم موعد الدور التمهيدي الذي أقيم أوائل يناير الماضي، بدلاً من أواخر الشهر نفسه، بينما تم تعديل موعد دور الـ16 ليقام لعب دور الـ16 من البطولة 9 و10 مايو في الذهاب، و18 و19 من الشهر نفسه في العودة، بما يسمح باقتراب مباريات هذا الدور مع ختام الموسم في منطقة غرب آسيا تحديداً، بينما سيتم تقديم نهائي دوري الأبطال في نسخة 2022 بسبب كأس العالم، ليقام في 22 و29 أكتوبر بدلاً من نوفمبر.
ومن جانبه، أكد الدكتور تران كواك، عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، رئيس لجنة المسابقات، أن دوري أبطال آسيا شهد ارتفاعاً في المستوى الفني، وأوضح أنه يتوقع أن ترتفع الندية والقوة والإثارة مع قرار توسيع دوري أبطال آسيا، وأضاف: «ستحصل الاتحادات الوطنية على فرصة المشاركة في البطولة مع النسخة المقبلة، وبالتالي يحصل اللاعبون والمدربون على المزيد من فرص التطوير، وترتفع الموارد المادية للأندية المتنافسة».
وتابع: «حسب النظام الجديد، فإن عدد مقاعد أفضل 6 اتحادات وطنية في التصنيف من كل منطقة سيبقى على حاله دون تغيير، ولكن سيتم منح مقاعد إضافية للاتحادات الوطنية المصنفة من 7 إلى 10، وسوف يتم استحداث مجموعة جديدة إضافية في كل منطقة من غرب وشرق آسيا، اعتباراً من نسخة 2021».
وعن النسخة الأخيرة في شكلها الحالي التي ستنطلق اليوم، قال: «أتوقع منافسة شرسة على بلوغ النهائي، كما سيكون هناك حماس وندية كبيرة أيضاً بين الأندية لبلوغ نصف النهائي، والقتال على فرصة حسم بطاقة التأهل لمونديال 2021 للأندية في شكله الجديد بالصين، كل تلك التصورات الجديدة، من شأنها أن تجعل النسخة الأخيرة من الشكل الحالي قبل تغييره، مهمة وتاريخية في كل الأحوال».

التعديل «الخامس»
يعتبر التغيير المرتقب على البطولة، وزيادة أنديتها مع نسخة 2021 إلى 40 فريقاً، وانتهاء الشكل الحالي للبطولة بنهاية نسخة 2020 التي تنطلق اليوم، هو التغيير الخامس في مسيرة دوري الأبطال التي انطلقت عام 1967، حيث كانت قبل 2003 تقام بمسمى بطولة الأندية الآسيوية وبنظام مختلف، بينما أطلق نظام دوري أبطال آسيا بطريقة المجموعات مع نسخة 2003 التي فاز بها العين، واستمر إلى 2008، قبل أن يتم تعديلها منذ 2009 وحتى 2020، عبر نظام المجموعات وبمشاركة 32 فريقاً، بواقع 16 فريقاً من الشرق ومثلهم من الغرب، ويلتقي بطل كل منطقة منهما في النهائي للمنافسة على اللقب، حيث شهد خلال تلك المرحلة الأخيرة تغيير نظام التأهل بطريقة (تحقيق المعايير المرغوبة) من أفضل 10 دوريات بالقارة، وهو ما أدى لعدم حجز حامل اللقب لمقعد في النسخة التي تلي فوزه باللقب، ما لم يُقدم مراكز عالية في الدوري المحلي.

 

اخترنا لك