loader

محمد الدمرداش (القاهرة)

أعلن اتحاد الكرة المصري، بيع كل حصة التذاكر المخصصة لجمهور النادي الأهلي في مباراة السوبر المصري، والتي تجمع بين القطبين، الأهلي والزمالك يوم 20 فبراير الجاري، على استاد محمد بن زايد بمدينة أبوظبي.
وقال محمد فضل، عضو مجلس اتحاد الكرة: إن موقع البيع الذي أطلقه مجلس أبوظبي لتذاكر القمة، شهد إقبالاً كبيراً منذ اليوم الأول لبدء عملية البيع، مشيراً إلى أنه تم حتى الآن بيع قرابة 70%من عدد التذاكر الإجمالي، والذي يقدر بعدد 39 ألف تذكرة مقسمة بالتساوي بين جمهوري القطبين.
وأشار فضل، إلى أن جمهور النادي الأهلي تفوق في الإقبال على التذاكر منذ اللحظة الأولى، وتم بيع إجمالي التذاكر المطروحة، والمخصصة لجمهور القلعة الحمراء خلال الساعات الماضية، وتقدر بحوالي 19500 تذكرة، تم بيعها إلكترونياً مؤخراً، وبالتالي تأكد ظهور مدرجات الأهلي كاملة الحضور في السوبر.
وأضاف فضل، أن جمهور الزمالك مطالب هو الآخر بالإقبال بنفس القوة على شراء تذاكر السوبر، موضحاً أنه ما تزال نسبة كبيرة من تذاكر جمهور الفريق الأبيض لم يتم بيعها، مشيراً إلى أنه من الممكن أن يكون انشغال جمهور الزمالك بمباراة السوبر الأفريقي أمام الترجي التونسي هو السبب الرئيس، وأنه يتوقع مزيداً من الإقبال خلال الأيام المقبلة.
عضو مجلس الجبلاية طالب جمهور الزمالك بالإقبال، حتى لا تظهر مدرجاته خالية في السوبر، وتكون بنفس صورة مدرجات الأهلي، وأنه ينتظر أن تباع كل أعداد التذاكر قبل القمة بأيام، موضحاً أن مجلس أبوظبي الرياضي وفر كل شيء لإنجاح الحدث تنظيمياً، ولا يبقى سوى الحضور الجماهيري المثالي في الفترة المقبلة.
على جانب آخر، طلب المنتخب المصري وناديا الأهلي والزمالك، اللعب على استاد القاهرة الدولي في مبارياتهم الأفريقية، خلال المرحلة المقبلة، في ظل صعوبة الموقف وحاجة المنتخب والقطبين للدعم الجماهيري، واللعب على أفضل الملاعب المصرية وأكبرها.
ويلعب المنتخب المصري أمام نظيره توجو يوم 26 مارس المقبل، في الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2021 بالكاميرون، في مباراة لا بديل فيها عن الفوز لتعويض النتائج السلبية في أول جولتين، أملاً في التأهل للنهائيات.
وقال حسام البدري، مدرب الفراعنة: إنه من الضروري اللعب على استاد القاهرة، وبدعم جماهيري كامل، خاصة أن الفريق مطالب بالفوز، وتعويض التعادلين في أول جولتين، موضحاً أنه يأمل موافقة الأمن على طلبه، وتقدير الموقف، وأهمية لعب المنتخب على ملعبه الرسمي.
فيما طلب ناديا الأهلي والزمالك اللعب في مباريات ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا على استاد القاهرة كذلك، ورفضا اللعب على استاد السلام، الذي استضاف جميع مباريات القطبين في البطولة القارية خلال النسخة الحالية.
ويستضيف الأهلي نظيره صن داونز الجنوب أفريقي يوم 29 فبراير الجاري، ويسبقه الزمالك الذي يستضيف الترجي التونسي يوم 28 من ذات الشهر في ربع نهائي دوري الأبطال، حيث يبحث القطبان المصريان عن نتيجة، تسهل من مهمتيهما في مباراتي الإياب بتونس وجنوب أفريقيا لبلوغ نصف النهائي.
يذكر أن استاد القاهرة، أعلن غلق أبوابه بداية من أول أبريل، ولمدة 3 أشهر، بسبب بعض عمليات الصيانة، ما جعله يعتذر عن عدم استضافة أي من نهائي بطولتي دوري الأبطال أو الكونفدرالية الأفريقية.

اخترنا لك