loader

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

يعول فهد راشد لاعب دبا الفجيرة، على تدريبات التأهيل، لتسريع عودته إلى صفوف الفريق قبل الفترة المحددة من قبل الجهاز الطبي، إثر العملية الجراحية التي خضع لها أخيراً في «غضروف الركبة»، بعد الإصابة التي تعرض لها خلال التدريبات، حيث تستدعي غيابه نحو شهرين.
وقال فهد راشد: إن الرعاية الطبية والمتابعة من مسؤولي النادي لمراحل علاجه، من الأمور المهمة التي تعزز طموحه لاستعادة عافيته في الوقت المناسب، تمهيداً لدخوله مرحلة الإعداد التي تسبق لمس الكرة، حتى يتمكن من المساهمة مع بقية اللاعبين، في منح الفريق الإضافة القوية ببطولة دوري الأولى، في ظل التحدي الكبير الذي ينتظرهم في الموسم الحالي.
بدوره، قال جمعة العبدولي، مدير الفريق: إن خطوة تجديد الثقة في المدرب المغربي أحمد المجاهد، حتى نهاية الموسم الحالي، بدلاً من البرازيلي سيرجيو، أساسها أهمية العمل وتضافر الجهود من جميع الأطراف، لأجل الوصول إلى الصورة المرجوة، التي تمنح الفريق فرصة تعزيز حظوظه في المنافسة على النتائج الإيجابية، لأنه لم يستسلم أو يرفع الراية رغم التراجع الذي حدث في مباراتي العروبة والذيد.
وأوضح العبدولي، أن اللاعبين يمثلون الحلقة المهمة في هذه المعادلة، التي تتوقف عليها الكثير من المعطيات الخاصة، بوضع الفريق في الموسم الحالي، في سباق المنافسة القوية بين جميع الفرق للوصول إلى الأهداف المنشودة، ونوه في الوقت نفسه إلى أهمية استعادة الروح العالية، والعمل على كل المعطيات التي تؤدي لاستعادة التوازن من جديد في البطولة، إثر الخسارة من العروبة صفر-3، والتعادل مع الذيد 1-1.
وأضاف: يجب أن نسعى للاستفادة القوية من الإيجابيات الحاضرة في صفوف الفريق، وإذا كنا نفكر في المنافسة، فيجب أن نتذكر جيداً الدور المطلوب من الجميع، خصوصاً في ظل تصاعد حدة المنافسة على تجميع النقاط في الدوري، والمطلوب الآن التركيز من قبل اللاعبين، لأن الكرة في ملعبهم، وليس الحديث عن المدرب.
وأشار العبدولي، أن إدارة النادي تقوم بتوفير أفضل الخيارات المطلوبة أمام اللاعبين، لمساعدتهم على أداء دورهم المطلوب، وإظهار المستوى الفني الجيد، والتكاتف وبذل أفضل ما يمكن في المباريات المقبلة.

اخترنا لك