loader

محمد حامد (الشارقة)

كعادته يحظى الدوري الإسباني بشعبية كبيرة على المستوى العالمي، على الرغم من أنه لا زال يدور في فلك المنافسة التاريخية شبه الحصرية بين الريال والبارسا، فالريال يتصدر برصيد 52 نقطة، والبارسا يلاحقه وفي رصيده 49 نقطة، وكالعادة لا توجد أي احتمالات لتتويج طرف ثالث بلقب الليجا.
وفي إنجلترا تتغير الصورة بطريقة لم تكن متوقعة على الإطلاق، فهو الدوري الأكثر تنافسية في العالم، وتراوحت مقاييس روعته بين الحيرة في التنافس الملتهب بين ما كان يسمى بالرباعي الكبير «البيج فور»، الذي تغيرت ملامحه على مدار السنوات الماضية، ولكنه ظل رباعياً متنافساً بقوة، وبلغ الأمر في بعض المواسم قمة الإثارة بوجود 6 أندية في الصورة تتنافس، ليس فقط على لقب الدوري بل على المراكز التي تؤهلها لدوري الأبطال، وهي بطولة في حد ذاتها.
وفي ظل تربع ليفربول على القمة برصيد 73 نقطة، وابتعاد مان سيتي الذي يستقر ثانياً وفي رصيده 51 نقطة، فقد انتهى كل شيء تقريباً، على الرغم من مرور 25 جولة فقط من عمر المسابقة التي حظيت بالاحترام العالمي في السنوات السابقة، في ظل التنافسية الشديدة بين أكبر عدد من الأندية على القمة، ومن المرجح أن تعود المنافسة بين عدد أكبر من الأندية وخاصة الليفر والسيتي وتشيلسي في المواسم المقبلة، مع ترقب الجميع لعودة حقيقية لمان يونايتد وآرسنال.
وفي إيطاليا أصبح «دوري اليوفي» أكثر إثارة مقارنة بالسنوات الماضية بعد عودة الإنتر بقوة، فهو يحتل الصدارة وفي رصيده 54 نقطة، وهو نفس رصيد المرشح القوي والدائم يوفنتوس، ويلاحقهما لاتسيو برصيد 53 نقطة، وعلى الرغم من أنه موسم مثير مقارنة بما سبقه، إلا أن الانطباع السائد أن اليوفي سوف يتوج بطلاً له على الأرجح، وإن بقي التفكير في اللقب حقاً مشروعاً لأفاعي الإنتر.
المفاجأة الرائعة في دوريات أوروبا الكبرى تتمثل في الدوري الألماني، فهو الأكثر تنافسية في أوروبا في الوقت الراهن، حيث يحتل البايرن الصدارة بعد مرور 21 جولة، وفي رصيده 43 نقطة، ويلاحقه أكثر من فريق، مثل لايبزج الثاني 42 نقطة، ودورتموند الثالث 39 نقطة، وهو نفس رصيد الرابع مونشنجلادباخ، الذي تتبقى له مباراة، وليفركوزين خامساً بـ37 نقطة، وشالكة سادساً وفي رصيده 35 نقطة.
أي أن هناك سداسياً كبيراً في البوندسليجا الذي لا يحظى بنسبة مشاهدة تعادل البريميرليج والليجا ودوري الطليان، ولكنه على الرغم من ذلك يتحول إلى بريميرليج مثير على الطريقة الألمانية، وغالبية المباريات تشهد درجة عالية من الندية، ومعدلات تهديفية عالية، ومفاجآت في سيناريوهات وتحولات المباريات، مما يجعله الدوري الأكثر إثارة عالمياً في اللحظة الراهنة.

اخترنا لك