loader

عبدالله الطنيجي (أبوظبي)

أكد خميس المنصوري، نائب رئيس شركة الظفرة لكرة القدم، استعداد الفريق للقاء الجزيرة، في ربع نهائي كأس رئيس الدولة، بملعب الشامخة، يوم 21 فبراير الجاري، مشيداً بالنتائج الجيدة لـ «الفارس»، وحصوله على 26 نقطة بالدوري حتى الآن، ما يؤكد النقلة الكبيرة في مشوار الفريق.
وأثنى المنصوري، على جهود الأجهزة الفنية والإدارية والطبية واللاعبين والجماهير التي تساند الفريق، وقال: يملك الظفرة ثقافة الفوز، وعلى سبيل المثال ما حدث في لقاء النصر، وقدم خلاله اللاعبون جهداً كبيراً.
وكشف المنصوري، أن الظفرة لا يسعى في للوقت الحالي للمنافسة على الدوري، ولكن بناء فريق قوي وقاعدة صلبة من اللاعبين يكونوا نواة المستقبل، إلى جانب الرغبة الكبيرة في التواجد بين أندية النخبة بدوري الخليج العربي.
وأوضح، أن طموح الإدارة يكمن في بناء فريق من أبناء أكاديمية النادي ومراحله السنية، مشيداً بالتطور الملحوظ في مستوى الرديف، وكذلك الاهتمام الكبير بالمراحل السنية.
وأضاف أن مجلس إدارة الشركة يسعى لعودة بطولة الظفرة للناشئين، والتي شاركت فيها أكاديميات عالمية، مثل برشلونة وليفربول وأتلتيكو مدريد وبنفيكا وهامبورج، إيماناً منه بأهمية البطولة، وما حققته من إيجابيات، وأبرزت العديد من المواهب التي دعمت النادي فنياً، وحالياً نتطلع إلى إقامة البطولة الرابعة، التي ندعو لها أفضل الفرق العالمية والعربية، ويتم دعوة منتخب الناشئين لزيادة قيمة البطولة وسمعتها.
ونوّه نائب رئيس الشركة، إلى أن فكر النادي يقوم على عدم الوقوف في طريق طموح أي لاعب، من دون أن يؤثر ذلك على المنظومة الفنية، وبما يعود على النادي بمكتسبات مادية، على أن تكون رغبة اللاعب في الانتقال إلى أي ناد عبر القنوات الرسمية، وسبق أن ساعد الظفرة عبدالله النقبي وعمر خريبين وماكيتي ديوب، ومن قبلهم مهند العنزي في الانتقال إلى أندية جماهيرية، دون أن يتأثر النادي الذي يعمل وفق خطة استثمارية لا تؤثر على منظومة الفريق.
وقال المنصوري: نحرص على استقطاب المميزين الذين يتم الاعتماد عليهم والاستفادة منهم من خلال تسويقهم، وهذه سياسة مطبقة في النادي.

اخترنا لك