loader

دبي (الاتحاد)

قادت سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم، فريق الإمارات للفوز بكأس إعمار ماستر للبولو 2020، عقب فوز فريقها على غنتوت بنتيجة ثمانية أهداف مقابل خمسة أمس الأول بنادي دبي للبولو والفروسية، وعقب المباراة النهائية قام محمد العبار رئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية بتتويج الفائزين، وجاء فريق غنتوت في المركز الثاني وبن دري في المركز الثالث بفوزه على فريق بنجاش 8-5، وحصل بنجامين بانيلو من فريق الإمارات على جائزة أفضل لاعب والهداف بالإضافة للحصان فاشن من خيول فريق الإمارات بالأفضل بالبطولة، وحضر مراسم التتويج أحمد ثاني المطروشي عضو الإدارة المنتدب لشركة إعمار وخالد الياسي مدير الضيافة بإعمار العقارية، وفارس اليبهوني أمين عام جمعية البولو وزايد الزعابي مدير عام نادي غنتوت.
وأعربت سمو الشيخة ميثاء بنت محمد عن سعادتها بالفوز على فريق كبير بحجم غنتوت صاحب الجولات والإنجازات بساحات اللعبة، مؤكدة أن الرياضة فوز وخسارة، وقالت سموها: الفوز له طعم خاص تمثل في رد الاعتبار لخسارتنا أمام فريق غنتوت بنهائي كأس دبي الفضي، واستثمرنا إيجابيات مشوارنا في البطولة السابقة وحرصنا على تجاوز بعض سلبياته».
وأضافت: الفوز بالتأكيد منحنا الدافع الإيجابي والحافز لمواصلة مشوار فريقنا الناجح هذا الموسم وخاصة ونحن مقبلون على المشاركة في كأس دبي الذهبي ونأمل أن نحقق الطموح والأمل المنشود بالفوز، وكشفت سموها أن مشوارها الناجح بالموسم يمثل محطة مهمة لمشاركة الفريق في البطولة الدولية المقبلة بلندن، والفريق يضم عدداً من العناصر الشابة ونجحنا في تحقيق مزيد من الانسجام بين صفوفه.
أشاد محمد العبار بالمستوى الفني الذي قدمه الفريقان في المباراة وقال: نادي دبي للبولو والفروسية يعتبر من أقدم الأندية بهذه الرياضة بالدولة، وبالتأكيد سيشهد خلال المرحلة المقبلة عودة حميدة لساحات اللعبة من حيث تنظيم واحتضان جميع الأنشطة والبطولات برياضة الأباء والأجداد.
وأضاف: اللعبة لها دور كبير في العديد من الجوانب السياحية وحتى الترويجية وخاصة أن الإمارات تعد قبلة للمشاهير والنجوم للاستمتاع بالأجواء الرائعة والبنية التحتية لهذه الرياضة.

اخترنا لك