loader

أبوظبي (الاتحاد)

أنهى اتحاد المواي تاي والكيك بوكسينج الترتيبات كافة لتنظيم بطولة الإمارات السنوية للمواي تاي، اعتباراً من بعد غدٍ، وعلى مدار 3 أيام بصالة نادي وفندق ضباط القوات المسلحة، والتي تشهد مشاركة 130 لاعباً ولاعبة، يمثلون 30 نادياً موزعين على مختلف مناطق الدولة، يتنافسون على 24 وزناً، من بينها 6 أوزان من عمر 17 وحتى 23 عاماً، مبتدئين، فيما تم توزيع ما فوق 23 عاماً على 11 وزناً، وضمت فئة البنات 6 فئات، وقد تميزت تلك النسخة باستقطاب العديد من اللاعبين المواطنين والمواطنات بعدد إجمالي وصل إلى 17، بجانب عدد من اللاعبين واللاعبات من المقيمين الذين بلغ عددهم 32 جنسية يمثلون مختلف الأندية والمراكز، والتي يأتي قيامها ضمن استراتيجية وخطط الاتحاد واهتمامه بفرق القاعدة السنية.
وأكد عبدالله سعيد النيادي، رئيس الاتحادين العربي والإماراتي، نائب رئيس الاتحاد الآسيوي، أن بطولة الإمارات للمواي تاي «رجال- سيدات» التي ينظمها الاتحاد ضمن برنامج عام 2020 بطولة قوية، ننتظر الخروج منها بمكاسب كثيرة، ويعقبها إقامة بطولة الإمارات للكيك بوكسينج «شباب وناشئين» يوم 12 مارس المقبل، كما ينظم الاتحاد في 19 مارس القادم بطولة الإمارات للكيك بوكسينج K1، «رجال - سيدات»، ويختتم الموسم المحلي في مايو القادم بإقامة بطولة زايد الرياضية للكيك بوكسينج «شباب وناشئين»، والتي من شأنها أن تسهم في اكتشاف مواهب جديدة التي تشكل دعماً للمنتخبات السنية.
وأكد رئيس الاتحاد أهمية الحفاظ على المكانة العليا التي وصل إليها الاتحاد، والسمعة الكبيرة والإنجازات الكثيرة على المستوى الفني والإداري، وهو ما يدفعنا إلى المضي قدماً نحو ما هو مخطط له وفق أجندة الاتحاد لعام 2020، بتنظيم البطولات لجميع الفئات العمرية، بالإضافة إلى عقد دورات التدريب والتحكيم، ما يجعل من الاتحاد مقصداً لجميع المهتمين وعشاق هذه الرياضة في تطوير مهاراتهم وصقلها.
وعبر النيادي عن مدى سعادته بالنجاح الكبير الذي وصل إليه الاتحاد بإقامة البطولات المحلية، وباستضافة العديد من البطولات العربية والآسيوية والإعداد لبطولة العالم، بفضل دعم وتوجيهات القيادة الرشيدة في توفير أوجه الدعم كافة في دعم الرياضة والرياضيين في المحافل، حتى أصبحت العاصمة أبوظبي مقصداً لجميع الرياضيين والأحداث الرياضية العالمية.

اخترنا لك