loader

دورتموند (أ ف ب)

انتقد النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا ناديه باريس سان جيرمان للطريقة التي تعامل فيها مع إصابته الأخيرة، بعد تسجيله هدف فريقه خلال خسارة فريقه أمام بروسيا دورتموند الألماني 1-2 في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمس الأول. وغاب نيمار عن 4 مباريات لفريق العاصمة الفرنسية لإصابة في ضلوعه قبل مواجهة دورتموند، ولم يكن بالتالي في كامل لياقته البدنية لدى مواجهته الفريق الألماني. وسجل المهاجم النروجي العملاق أرلينج براوت هالاند هدفي دورتموند، رافعاً رصيده في صدارة ترتيب الهدافين إلى 10، متساوياً مع البولندي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونيخ الألماني، لكن نيمار منح سان جيرمان الأمل بتسجيله هدف فريقه قبل مباراة الإياب المقررة على ملعب بارك دي برانس في باريس في 11 مارس المقبل. وبعد المباراة، انتقد نيمار ناديه لعدم منحه الفرصة لخوض المزيد من المباراة قبل لقاء دورتموند وقال في هذا الصدد لراديو مونت كارلو: «من الصعب عدم خوض أربع مباريات توالياً، للأسف، لم يكن قراري، كان خيار النادي والأطباء، ولم يعجبني هذا الأمر». وتابع: «تحدثنا بهذا الشأن طويلاً، لأنني كنت أريد اللعب، كنت في حالة جيدة، لكن النادي كان متخوفاً وفي النهاية أنا الذي عانيت». وأوضح: «كانت مباراة صعبة، لكني يتعين علينا القيام بواجبنا في مباراة العودة، اللعب على أرضنا هو أفضل شيء في العالم، أمامنا 90 دقيقة لتحقيق شيء ما».
وغاب نيمار عن الدور ثمن النهائي الموسم الماضي، عندما خرج فريقه على يد مانشستر يونايتد الإنجليزي على الرغم من الفوز عليه 2 - 0 ذهاباً في ملعب أولدترافورد قبل أن يخسر إياباً 1-3 في باريس، كما غاب أيضاً عن إياب ثمن النهائي قبل موسمين ضد ريال مدريد الإسباني.