loader

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

استعاد الحمرية توازنه في دوري الأولى بتغلبه على العربي بهدفين، مساء أمس، في افتتاح «الجولة 14»، بعد مباراة مثيرة لم تُحسم إلا في الوقت القاتل بهدفي فيصل خليل في الدقيقة 83، وسعيد بن جمعة في الدقيقة 89، ليعود الفريق من جديد إلى سباق المنافسة على التأهل إلى «المحترفين»، بعدما وصل إلى «النقطة 22»، بينما تجمد رصيد العربي عند 13 نقطة.
ولم يكن فوز الحمرية بهدفين، ومزاحمة «أهل القمة» هو المكسب الوحيد للفريق، بل إن «الصقر» فيصل خليل كسر «النحس» بهز الشباك للمرة الأولى في الدوري، ليكون اللاعب المخضرم على موعد مع الهدف الثاني هذا الموسم، بعد الأول أمام العربي بالذات في الجولة الرابعة لتمهيدي الكأس، في المباراة التي انتهت لمصلحة الحمرية 6-1.
ولم تمنع استعانة الكرواتي بريرديج مدرب العربي، بالحارس أيوب عمر في تفادي الخسارة، خصوصاً أنه تعرض لإصابة في الرأس أمام الإمارات، ضمن الجولة الماضية، استدعت نقله بالإسعاف إلى المستشفى لخياطة «الجرح» أسفل العين، كما لم تشفع للعربي الفرص التي حصل عليها لهز شباك منافسه.
وفي المباراة الثانية، انتظر المهاجم الفرنسي هاري نوفيلو لاعب العروبة 76 دقيقة، لإعلان الفوز على مسافي، بإحرازه الهدف الوحيد الذي منح فريقه حصد النقاط الثلاث بعد مواجهة متكافئة ليرفع العروبة رصيده إلى 14 نقطة، بينما تجمد رصيد مسافي عند 7 نقاط.
وأدى غياب التركيز إلى ضياع الفرص تباعاً من الفريقين، حتى نجح نوفيلو في خطف هدف في الدقيقة 76.

خسارة ودية
خسر الذيد أمام حتا بهدفين ودياً، ضمن تحضيراته للجولة المقبلة، وذلك بعدما جنبته القرعة خوض «المرحلة 14»، وحرص المدرب محمد العجماني على منح الفرصة لأكبر عدد من اللاعبين الذين غابوا عن المباريات الماضية لضمان جاهزيتهم للمرحلة المقبلة.

التقاط الأنفاس
أكد عبدالغني المهري مدرب مصفوت السابق، أنه لن يستعجل تحديد مصيره، وينتظر ما يمكن أن يحدث على صعيد العروض، حتى يدخل الفترة المقبلة، بأقصى معدلات التركيز، لضمان مواصلة النجاح في محطته الجديدة.

أول تدريب
قاد التونسي طارق الحضيري مدرب مصفوت الجديد التدريب الأول بعد ساعات من إنهاء «المخالصة» مع التعاون، وتوقيع العقد رسمياً مع مسؤولي النادي، حيث قام بالإشراف عملياً على المران، تأهباً للقاء اليوم مع دبا الحصن.

اخترنا لك