loader

محمد حسن (أبوظبي)

توجت الفارسة ماسة عدنان على صهوة «فابريس» لإسطبلات إنجاز، بكأس سباق الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان للإسطبلات الخاصة والاشتراك الفردي، لمسافة 100 كلم، والذي أقيم أمس بقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة.
شهد السباق وتوج الفائزين الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان، بحضور الشيخ حمدان بن منصور بن زايد آل نهيان، والشيخ راشد بن منصور بن زايد آل نهيان.
كما حضر التتويج مسلم العامري المدير العام لقرية الإمارات العالمية للقدرة، وأحمد السويدي المدير التنفيذي لاتحاد الفروسية والسباق، ومحمد الحضرمي مدير الفعاليات بالقرية، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.
وجاء فوز الفارسة ماسة عدنان بعد أداء قوي، حيث تصدرت السباق من الانطلاقة وحتى النهاية، على الرغم من المطاردة من قبل الخيول، لكن جميع محاولاتهم فشلت بسبب الأداء القوي للجواد «فابريس» الذي تميز بطاقة دفع قوية، بالإضافة إلى سرعة التعافي من الإجهاد.
وقطعت بطلة السباق المسافة الكلية للسباق بزمن قدره 3:26:00 ساعات وبمعدل سرعة 29.12 كلم/‏‏‏ ساعة، تلاها في المركز الثاني راشد حميد الجنيبي على صهوة «راسيدكتور» لإسطبلات الحزم 4، بزمن قدره 3:26:01 ساعة، فيما حل في المركز الثالث خلف أحمد الغيث على صهوة الجواد «فاجبون بولسكي» لإسطبلات زعبيل، بزمن قدره 3:27:26 ساعة.
جاء السباق قوياً وسريعاً، وشهد تنافساً قوياً في جميع مراحله وتميز بتقارب المراكز بين خيول الصدارة، واستمر هذا الحال حتى المرحلة الثالثة التي كانت بمثابة فلترة للسباق، اتضحت خلالها معالم الصدارة، بعد أن انحصر التنافس بين 11 فارسة وفارساً، حيث كان الفارق بينهم وبقية الفرسان كبيراً، ولا يمكن أن يقلص خلال المرحلة الأخيرة التي تبلغ مسافتها 16 كيلومتراً.
وهنأ مسلم العامري، محمد سعيد النيادي مالك إسطبلات إنجاز، بفوز فارسة الإسطبل ماسة عدنان بلقب السباق، مشيراً إلى أن الحدث حقق نجاحاً كبيراً من خلال المشاركة المميزة والتنافس القوي الذي منح السباق تفاعلاً كبيراً من الجميع. وتوجه العامري بالشكر لكل الشركاء على إسهامهم في إخراج الحدث في أروع صورة، مؤكداً أن هذا يحسب للتعاون الذي قدمه الجميع بجهد كبير.
وأضاف: «الفعاليات المصاحبة للسباق منحت الحدث زخماً، تفاعل معه الأطفال في القرية المخصصة لهم، والتي شهدت أنشطة متعددة نثرت الفرح لدى المشاركين الذين أسعدتهم اللحظات التي قضوها وهم يتابعون السباق». من جانبها، أشادت لاراء صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، بنجاح سباق الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان الذي تحول إلى احتفالية رائعة وجميلة للأطفال الموجودين بالقرية.
وقالت: إن سباق الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان، يعتبر من السباقات المهمة التي تجد الاهتمام من المهرجان، دعماً للإسطبلات الخاصة التي شهدت سباقاتها تطوراً كبيراً.
وأضافت: «حضور الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان، والشيخ حمدان بن منصور بن زايد آل نهيان، والشيخ راشد بن منصور بن زايد آل نهيان، أضاف قوة كبيرة للسباق، كما أسعد حضورهم أيضاً الأطفال خلال الفعاليات الشيقة التي أقيمت بالقرية».

نجمة ثالثة في «الخاصة»
بالفوز الباهر الذي حققته الفارسة المتألقة ماسة عدنان، تكمل إسطبلات إنجاز ثلاثية رائعة للفوز باللقب الثالث في سباقات الإسطبلات الخاصة، بعد تتويجها بلقبي ياس وكأس الوثبة، وتمضي إسطبلات إنجاز بقوة لترسخ نفسها كأحد أقوى الإسطبلات بما تملكه من اهتمام كبير وجودة ووفرة من الخيول المؤهلة، فضلاً عن طاقم فني متميز، وكان أول انتصارات إنجاز جاءت هذا الموسم عن طريق سلطان عارف محسن على صهوة الفرس «إيفو شاكجاداكي»، الذي توج لقب سباق ياس لمسافة 100 كلم، في ديسمبر الماضي.

الحضرمي: تنافس مثير
قال محمد الحضرمي مدير الفعاليات بقرية الإمارات العالمية للقدرة، إن السباق خرج بصورة مميزة وشهد تنافساً مثيراً بين الفرسان تمثل في أن الفارق بين البطلة والوصيف أقل من ثانية، ما يدل على استعداد وجاهزية الخيول المشاركة، والحرص الكبير من الفرسان على الوجود في هذه المنافسة.
وقال الحضرمي إن الجميع خرجوا راضين عن السباق والفعاليات التي أقيمت، لما شاهدوه من جهود وتسهيلات في القرية والتي أسهمت في إسعادهم، وجعلت من وجودهم تجربة مميزة.

اخترنا لك