loader

أبوظبي (الاتحاد)

شهدت صالة مبادلة أرينا أمس، ختام منافسات بطولة التحدي للجو جيتسو، والتي استقطبت مشاركاتٍ واسعة من فئات البراعم والصغار والناشئين دون سن 18 عاماً، ومنافسات في اليوم الثالث والختامي للبطولة، قدّم لاعبو فئة الناشئين تحت 18 عاماً أداءً مميّزاً.
وحصد اللاعبون المشاركون في البطولة، على مدى أيامها الثلاثة، 171 ذهبية، و166 فضية، و179 برونزية، حيث تصدّرت الإمارات تصنيفات البطولة برصيد 7230 نقطة، فيما تعادلت روسيا والأردن برصيد 659 نقطة، وكان المركز الثالث من نصيب روسيا بفضل حصدها 82 فوزاً.
ومن حيث تصنيفات الأندية، تصدّر نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس في المركز الأول برصيد 1527 نقطة، ليحل نادي شباب الأهلي ثانياً برصيد 955 نقطة، فيما كان المركز الثالث من نصيب نادي الوحدة برصيد 935 نقطة.
حضر منافسات اليوم الختامي للبطولة، معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم، وعبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس الاتحاد، ومحمد بن دلموج الظاهري عضو مجلس إدارة الاتحاد، وأحمد عبد الرحمن العويس رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، وفهد علي الشامسي المدير التنفيذي للاتحاد، وطارق عمر البحري مدير إدارة الخدمات المساندة، ومبارك صالح المنهالي مدير الإدارة الفنية في الاتحاد، ومحمد حسين المرزوقي مدير إدارة التسويق والاتصال في الاتحاد.
وبعد تتويجه اللاعبين الفائزين، قال معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم: «انطلق برنامج الجو جيتسو المدرسي في عام 2008، بتوجيهات ودعم من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حيث حقق البرنامج على مدى مسيرته نجاحات كبيرة، ليستقطب حتى الآن أكثر من 140 ألف طالب، وتتمثل مؤشرات نجاح البرنامج بمستويات الأداء والمهارات المتقدمة التي يقدمها الطلاب، وتعدّ بطولة التحدي للجو جيتسو منصةً مثالية، لتسليط الضوء على هذه المهارات التي يحصدها الطلاب».
وأضاف: «يسعدنا أن نشهد مشاركة نحو 1800 لاعب ولاعبة في النسخة السادسة للبطولة، وفي كل مرةٍ ندخل فيها الصالة، نشعر بمستويات الحماسة الكبيرة التي يبديها أهالي اللاعبين في دعم وتشجيع أبنائهم»، واختتم معاليه حديثه بالقول: «نأمل أن تواصل بطولة التحدي مسيرة نموها ونجاحاتها المرموقة، وأن نشهد وصولها للألعاب الأولمبية العالمية، ليقف لاعبونا على منصة تتويجها، ويثبتوا للعالم أن الإمارات هي منبع أبطال اللعبة».

فهد علي: أول خطوة نحو النجومية
قال فهد علي الشامسي، المدير التنفيذي لاتحاد الجو جيتسو: «تجاوز أداء الناشئين دون 18 عاماً مستوى التوقع، وهذا دليل على الحضور القوي للعبة بين صفوف جميع فئات المجتمع الإماراتي من مختلف الأعمار، ونشعر في اتحاد الجو جيتسو بالرضا عن مستويات المشاركة التي استقطبتها البطولة، لأنها تمثّل معياراً لنجاح مهمتنا في نشر الرياضة، وترسيخ حضورها على المستوى المحلي والدولي».
وأضاف: «بالنظر لمسار تطوّر الأداء في النسخ السابقة لبطولة التحدي للجو جيتسو، وحتى اليوم الذي يشهد نسختها السادسة، يمكننا القول بثقةٍ بأن البطولة باتت تلعب دوراً محورياً في ترسيخ وتعزيز مستوى اللاعبين الناشئين في الدولة، وصقل مهاراتهم ليصبحوا أبطالاً».

أحمد العويس: النتائج تعكس النهج الصحيح
في إطار تعليقه على النتائج، أكد أحمد عبد الرحمن العويس رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس أن نيل لاعبي النادي في فئة البراعم 31 ميدالية ملونة، بواقع 9 ذهبيات و11 فضية ومثلها برونزية في منافسات بطولة التحدي للجو جيتسو في نسختها السادسة، تعكس صحة النهج الذي تسير عليه اللعبة في نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس وتبشر بمستقبل واعد.
وقال: «سعادتنا كبيرة بهذه المشاركة، والتي تعتبر تاريخية بعدد المشاركين والإنجازات المرتقبة، وما يسعدنا أكثر أن اللاعبين رغم صغر سنهم، إلا أنهم يبدعون في الأداء، ويبدون سعادة كبيرة لمشاركتهم في المنافسات».

المنهالي: مستويات رفيعة
قال مبارك صالح المنهالي، مدير الإدارة الفنية في الاتحاد: «سررت لمستويات الأداء الرفيعة التي أظهرها اللاعبون المشاركون في البطولة، خاصةً أولئك الذين كنا نتابع تقدمهم من مراحل مبكرة، ونحن على ثقة بأن هؤلاء اللاعبين سيواصلون بذل المزيد من الجهود على طريق النجومية، إذ باتوا يلمسون نتائج جهودهم في كل مرة، يقفون فيها على منصة التتويج». وتابع: «من الناحية الفنية، قدم اللاعبون اليوم مستويات لعب متميزة، لا تقل عن تلك التي يقدمها اللاعبون المحترفون، الأمر الذي يرسخ قناعتنا بأن تطوّر رياضة الجو جيتسو في الإمارات يسير في الاتجاه الصحيح، نحو المزيد من التألق على المستوى المحلي والعالمي، خاصة مع تحول بعض اللاعبين الناشئين إلى نجوم عالميين».

 

اخترنا لك