loader

تونس (الاتحاد)

تقدم الاتحاد التونسي لكرة القدم، رسمياً، بملف ترشحه لاستضافة مباراة الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا للعام الحالي، والتي ستلعب للمرة الأولى بنظام المباراة الواحدة وعلى ملعب يتم اختياره، من قبل الاتحاد الإفريقي للعبة، حيث تقام المباراة يوم 29 مايو المقبل. وقال أمين موقو، المتحدث الرسمي باسم اتحاد كرة القدم بتونس:«تونس تملك من الوسائل التنظيمية واللوجستية، ما شجع اتحاد الكرة على التقدم بملف ترشحه لاحتضان المباراة النهائية لدوري أبطال أفريقيا، وتأكيد جدارتها بإنجاح كل التظاهرات الرياضية التي تنظمها».
وأضاف في تصريح لـ«الاتحاد»: «أثبتت تونس أنها قادرة على تأمين تنظيم كل المسابقات الرياضية، التي تجري على أراضيها، فهي تملك كل المقومات التنظيمية من فنادق وملاعب، ونحن نأمل في نيل شرف احتضان أول دور نهائي لدوري أبطال أفريقيا في نظامه الجديد وعلى ملعب محايد، كما أن وجود فريقي الترجي التونسي والنجم الساحلي في المسابقة كان حافزاً إضافياً للاتحاد لتقديم طلب استضافة المباراة، ليكون نهائي 29 مايو المقبل في تونس».
وأضاف أيضاً: «إن معظم الأندية المتأهلة لدور الثمانية قريبة جغرافياً من تونس، مثل الرجاء والوداد المغربيين والأهلي والزمالك من مصر، فضلاً عن الترجي والنجم ممثلي الكرة التونسية، وهذا يدعم حظوظ تونس للفوز بشرف تنظيم المباراة».
وحول الهواجس الأمنية وظاهرة غياب الجماهير عن الملاعب التونسية جزئياً بسبب الأوضاع الأمنية، قال موقو: «إن اتحاد كرة القدم حصل على تعهدات من السلطات، ومن أجهزة الأمن بحسن سير المباراة ومراسم التتويج في حال احتضان النهائي، تونس قادرة على ضمان ظروف جيدة لطرفي النهائي ولوفد «الكاف» والضيوف». واختار الاتحاد التونسي ملعب رادس الأولمبي الذي يتسع لأكثر من 60 ألف متفرج، ليكون أحد الملاعب المرشحة لاحتضان نهائي دوري أبطال أفريقيا للعام الجاري.
وكان الاتحاد الإفريقي أعلن بداية الأسبوع الماضي، عن بدء استقباله ملفات الترشح لاحتضان مباراتي نهائي دوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفدرالية لسنة 2020 واللتين ستلعبان على ملعب محايد وفي لقاء حاسم، بعد أن كانت تجرى بنظام الذهاب والإياب.
وحذا الاتحاد الإفريقي حذو نظيره الأوروبي الذي يعتمد إجراء مباراة نهائي دوري الأبطال و«يوروبا ليج» على ملعب محايد، يقع اختياره قبل انطلاق السباق.

اخترنا لك