loader

كوالالمبور (الاتحاد)

أعرب سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، عن دعم الاتحاد القاري لجميع المجتمعات الآسيوية، التي تكافح من أجل السيطرة على انتشار فيروس كورونا، والتعافي من آثاره. ومع إعلان حالات في أكثر من نصف الاتحادات الوطنية الأعضاء في الاتحاد الآسيوي، فقد أكد سلمان بن إبراهيم أن هذه الظروف الاستثنائية حافلة بالتحديات للجميع، وأنها تفرض العمل الجاد من أجل ضمان أولوية صحة وسلامة أسرة كرة القدم والجماهير، في مختلف أنحاء القارة الآسيوية.
وأضاف: الاتحاد الآسيوي لن يضع أي شخص في خطر خلال هذه الأوقات، التي تشهد مخاطر طبية عالية، ولهذا فقد قمنا باتخاذ قرارات منطقية بتأجيل مباريات، وفعاليات متعددة مبرمجة مسبقاً على أجندة الاتحاد. وأردف بالقول: يأمل الاتحاد أن يكون هنالك نهاية سريعة وآمنة للموقف الحالي، كي تعود الأمور إلى طبيعتها، وتساهم كرة القدم من جديد في جلب المتعة والفرح في حياة الناس.
وفي الوقت الراهن فقد قمت بتوجيه الإدارة في الاتحاد بمواصلة مراقبة انتشار الفيروس، واتخاذ القرارات المناسبة والفورية عند الحاجة، من أجل حماية أسرة كرة القدم والجماهير. وكان الاتحاد الآسيوي، أعلن تأجيل مباريات في دوري الأبطال، وكأس الاتحاد الآسيوي، في منطقتي غرب وشرق آسيا، وكذلك مباريات في التصفيات الأولمبية للسيدات، بالإضافة إلى تأجيل اجتماع المكتب التنفيذي، الذي كان مقرراً في البحرين يوم 14 مارس المقبل، واجتماع الجمعية العمومية، الذي كان مقرراً يوم 16 أبريل المقبل.

اخترنا لك