loader

 

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ("كاف") الثلاثاء تعيين المغربي عبد المنعم با أمينا عام للاتحاد القاري بالوكالة خلفا لمواطنه معاذ حجي المستقيل من منصبه لأسباب شخصية.
وقال الاتحاد الإفريقي في بيان له "بعد مناقشات أجرتها لجنة الطوارئ بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم يوم الثلاثاء (3 مارس 2020)، تم تعيين المدير التجاري عبد المنعم با أمينا عاما بالإجماع".
وأضاف "بناء على طلب الرئيس، قامت لجنة الطوارئ اليوم بتعيين با بالإجماع بمنصب الأمين العام للاتحاد، بعد قبول استقالة معاذ حجي الذي تخلى عن منصبه أمس (الإثنين)".
وتابع "يثق الأعضاء ثقة تامة في با الذي أظهر قدراته العالية منذ انضمامه إلى الاتحاد الإفريقي وخاصة خلال نهائيات كأس الأمم الإفريقية التي استضافتها مصر عام 2019".
وختم الاتحاد القاري بيانه قائلا "سيتولى مهامه بصورة فورية وحتى الاجتماع التالي للجنة التنفيذية للاتحاد الافريقي. في الوقت نفسه، سيستمر با في شغل منصب المدير التجاري، وهو المنصب الذي يشغله منذ حزيران/يونيو 2018".
وكان الاتحاد الإفريقي أعلن الاثنين على موقعه الرسمي "تقدم السيد معاذ حجي، الأمين العام، باستقالته اليوم الى رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (أحمد أحمد)، وقد قبلها. سوف يدعو الرئيس للجنة طوارئ من أجل تعيين أمين عام بالنيابة".
وتابع البيان "معللا قراره بأسباب شخصية، ومشيرا الى ضرورة العودة الى المغرب في أقرب وقت ممكن، طلب السيد معاذ حجي اختصار إشعار الاستقالة، وقد وافق على ذلك الرئيس".
وتفرض قوانين الاتحاد القاري في حالات الاستقالة أو التعيين، أن يقدم الطلب الى أعضاء اللجنة التنفيذية بحسب ما أشار اليه البيان، مضيفا "ولذلك، أعلن رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أن لجنة الطوارئ ستُعقَد في أقرب وقت ممكن لتعيين أمين عام بالإنابة".
واستلم حجي هذا المنصب في نيسان/أبريل 2019 بعد إقالة المصري عمر فهمي، وهو "شخصية معروفة في عالم كرة القدم. خدم من قبل في عدة مهام بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من بينها المدير الإداري للمنتخبات الوطنية والمنسق العام المسؤول عن العلاقات الدولية من 2014 إلى 2018"، بحسب ما ذُكِر في بيان تعيينه.
وقد شغل حجي منصب نائب مدير اللجنة المحلية المنظمة لبطولة كأس العالم للأندية التي استضافتها المغرب في 2014.
ونقل موقع الاتحاد الإفريقي الإثنين عن حجي قوله "أود أن أشكر الرئيس أحمد أحمد بحرارة على إتاحة الفرصة لي لخدمة كرة القدم في قارتنا على هذا المستوى من المسؤولية. تستمر الإصلاحات العديدة التي بدأت في الخطط الرياضية والإدارية منذ عام 2017 في مشروع أؤمن به وما زلت أؤيده. ليس لدي أدنى شك بأن الرئيس سيواصل العمل من أجل التطوير الجيد لأجمل رياضة ممكنة".
وبدوره أعرب أحمد عن امتنانه لحجي بحسب ما نقل الموقع عن الملغاشي، قائلا "كان عمله ثمينا في قيادة إصلاحات المؤسسة (الاتحاد)، على غرار كرة القدم الإفريقية، منذ تعيينه"، محيي الشخص الكروي الملتزم والمخلص والشغوف بكرة القدم قبل أي شيء آخر.

اخترنا لك