loader

أبوظبي (الاتحاد)

أكد أحمد سعيد، المشرف على فريق الجزيرة، أن عمر عبد الرحمن لاعب الفريق يؤدي دوره على الوجه الأكمل، وأنه لا يوجد أي تقصير من اللاعب على الإطلاق، مشيراً إلى أن اللاعب من بين الأفضل، ليس على مستوى فريق الجزيرة فقط، ولكن على مستوى الدوري بشكل عام.
وقال سعيد: «نحن لا نتكلم بناء على انطباعات، ولكن الأرقام هي التي تتحدث، حيث إن عمر عبد الرحمن رابع أفضل لاعب في صناعة الفرص على مستوى الدوري، بمجموع 38 فرصة تهديف، فيما أن الفارق بينه وبين الثاني وثالث لاعب في الترتيب العام ثلاث فرص فقط، وهو ما يشير إلى أن «عموري» لم يفقد بريقه، كما يدعي البعض، ولا يوجد من جانبه أي تقصير».
وأكد سعيد أن عمر عبد الرحمن رفض الحصول على إجازة زواج، وفضل أن يبقى مع الفريق من أجل مصلحة الجزيرة، وهذا الأمر يتنافى تماماً مع الادعاءات التي يخرجها البعض، حيث إن اللاعب يقاتل من أجل النادي ومن أجل اسمه.
وتابع: «نتفق تماماً أن هناك هبوطاً في مستوى الفريق بشكل عام، وهو الأمر الذي يؤثر على مجهود بعض اللاعبين ولا يظهرهم بالصورة الحقيقية، لاسيما وأنه إذا كان الجزيرة بحالته المعهودة واستغل اللاعبون الفرص التي تتاح لهم، ومنها الفرص التي يصنعها عموري، لكان اللاعب هو النجم الأوحد في البطولة، ولكن ما نشهده حالياً، في رأيي، هو تعمد للهجوم على لاعبي الجزيرة». وأضاف: «البعض يتحدث دون أن يرى الأرقام، ونحن نقبل النقد، لكن المشكلة في من يقللون من جهود اللاعبين ويشككون في قدراتهم، على عكس الواقع وعكس الأرقام الرسمية التي تخرج من رابطة المحترفين». وأكد أن الجزيرة يسعى حالياً لإصلاح الأمور وتثبيت المستوى أولاً، قبل الحديث عن أي شيء آخر، ومن المؤكد أن الثبات في المستوى هو أول الأهداف الوقتية، فيما بعده ستكون هناك أهداف أخرى».
وشدد أحمد سعيد على أن الفترة المقبلة سوف تشهد تحولاً كبيراً في مستوى الفريق، لاسيما وأن الجهاز الفني عكف خلال الفترة الماضية على علاج الأخطاء التي وقعت وأدت إلى مجموعة من الخسائر، أبرزها الخسارة الأخيرة من خورفكان في دوري الخليج العربي.

اخترنا لك