loader

تونس (د ب أ)

وافقت السلطات التونسية على طرح تذاكر في حدود طاقة استيعاب مدرجات ملعب استاد رادس، التي تسع 60 ألف مشجع، في مباراتي «الديربي الأفريقي»، سواء بين الترجي التونسي والزمالك المصري، أو بين النجم الساحلي والوداد الرياضي المغربي.
وأوضحت إدارة النجم الساحلي، في بيان لها، أن الاجتماع التنسيقي الذي جمع لجنتي التنظيم بالنجم والترجي مع ممثلي وزارة الداخلية يوم أمس الاثنين، في إطار الإعداد لمباريات إياب دور الثمانية بدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، أسفر عن منح نفس عدد التذاكر لجماهير الفريقين في حدود طاقة استيعاب ملعب رادس.
ولدواعٍ أمنية، يفترض أن يبلغ حضور جماهير فريقي الترجي والنجم بنحو 50 ألف متفرج.
ويخوض الترجي حامل اللقب في النسختين الماضيتين، من بين أربعة ألقاب فاز بها، مباراة صعبة أمام الزمالك يوم الجمعة، بعد أن انتهت مباراة الذهاب في القاهرة بفوز الزمالك 3 - 1.
وقررت إدارة النادي، نظراً لأهمية المباراة، فتح الأقسام الجنوبية من المدرجات خلف المرمى، بعد أن كانت مغلقة لعدة أشهر بسبب أحداث شغب.
كذلك يلتقي النجم، بطل نسخة 2007، فريق الوداد المغربي المتوج بلقبين، في مباراة نارية يوم السبت على الملعب نفسه، حيث يتعين على النجم الممثل لمدينة سوسة بمنطقة الساحل التونسي، الفوز بثلاثية نظيفة لضمان التأهل بعد أن خسر ذهاباً 0 - 2 في الدار البيضاء.
ويخوض النجم مبارياته في دوري أبطال أفريقيا هذا الموسم على ملعب رادس، الذي يبعد نحو 120 كيلومتراً عن معقله الرئيسي في ملعب مدينة سوسة، بسبب أشغال التوسعة الجارية به.

اخترنا لك