loader

القاهرة (وام)

تشارك الإمارات، في أعمال المؤتمر العربي للرياضة والقانون «إدارة تسوية المنازعات الرياضية بين القضاء والتحكيم» الذي تنظمه المنظمة العربية للتنمية الإدارية، على مدى يومين في القاهرة، ومثّل الدولة أحمد إبراهيم المرزوقي، مدير قطاع المساندة والعمليات الداخلية في دائرة القضاء بأبوظبي.
ويناقش المؤتمر، أهمية وجود قانون للرياضة ووسائل لتسوية المنازعات الرياضية تتفق مع مبادئ الميثاق الأولمبي، وتسوية المنازعات الرياضية، في ضوء اللوائح الدولية ومبادئ وقواعد الميثاق الأولمبي، وطرق تسوية المنازعات الناشئة عن تنفيذ وتفسير عقود اللاعبين المحترفين، وإجراءات فض المنازعة الرياضية أمام محكمة التحكيم الرياضي «كاس»، مع عرض نماذج وتجارب عربية في قانون الرياضة والتحكيم الرياضي.
وأكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري، خلال المؤتمر، أن أي اختلاف في الرياضة يجب أن يكون له حدود، ولا يخرج عن الأطر الطبيعية، مشيراً إلى أهمية دور التحكيم الرياضي في هذا الصدد.
ومن جانبه، أكد الدكتور ناصر القحطاني، المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الإدارية، أهمية التلازم بين الرياضة والقانون، لافتاً إلى دور هذا المؤتمر في الربط بين الرياضة والقانون، وشدد على أهمية نشر الثقافة القانونية والتحكيمية في المجال الرياضي، ووضع قانون للرياضة وإنشاء آلية رياضية لتسوية المنازعات العربية، مؤكداً أهمية التحكيم الرياضي وضوابطه، ودور الهيئات القضائية في توضيح الفكر القانوني الرياضي.
ومنح أحمد إبراهيم المرزوقي، درع دائرة القضاء في أبوظبي للدكتور ناصر القحطاني.

اخترنا لك