loader

طالب كل من اتحاد اللاعبين الإيطاليين واتحاد اللاعبين الإسبان الثلاثاء عبر بيان مشترك الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) بـ"إلغاء المباريات بين الفرق من البلدين وإقامتها مستقبلا في ظروف أكثر أمانا وأقل خطورة" في الدولتين.

يأتي طلب هاتين المؤسستين "إزاء الوضع الخطير الذي يعيشه المجتمع بصورة عامة، وفي إيطاليا وإسبانيا بصورة خاصة".

واعتبر الاتحادان أنه نظرا "للوضع الذي تشهده أوروبا، خاصة إيطاليا وإسبانيا، جراء الأزمة الصحية الخطيرة الناتجة عن فيروس (كوفيد-19)، يفرض على الجميع اتخاذ إجراءات صارمة ولا يمكن تلافيها للأسف".

وأضافا أن "أربع مباريات في الأدوار الإقصائية بين فرق إيطالية وإسبانية" كان ينتظر إجراءها في دوري الأبطال والدوري الأوروبي "لكن لقاء فالنسيا وأتلانتا أقيم الثلاثاء. بينما رفعت الحكومة الإسبانية في الوقت ذاته حالة الطوارئ وأعلنت عدم استقبال رحلات جوية من إيطاليا".

وتابعا "ويرتفع مستوى حالة الطوارئ الوطنية في إسبانيا بمرور الوقت. لذا فإن إجراء مباراة في إيطاليا، التي ينبغي أن يسافر إليها خيتافي وإشبيلية، يعرض صحة الكثير من اللاعبين والأشخاص للخطر".

اخترنا لك