loader

مدريد (أ ف ب)

تبرع الإسباني جوسيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم، بمبلغ مليون يورو، لدعم جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد، في مسقط رأسه إقليم كاتالونيا، في خطوة مماثلة لما قام به الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة.
وأوضحت الكلية الطبية في جامعة برشلونة، أن جوارديولا تبرع بمليون يورو لشراء «معدات طبية تفتقد إليها المراكز الطبية في كاتالونيا».
وأشارت إلى أن المبلغ سيتم استخدامه أيضاً لتوفير أجهزة تنفس لمعالجة المصابين بـ «كوفيد-19»، ووسائل حماية، مثل الملابس الخاصة والأقنعة الطبية الواقية للعاملين في المجال الصحي.
من جهته، كشف مستشفى العيادة الطبية في برشلونة عن أنه تلقى تبرعاً مالياً من ميسي لدعم جهود مكافحة الوباء، وكتب المستشفى عبر حسابه على «تويتر»، «شكراً ليو، على دعمك والتزامك».
وفي حين لم يحدد المستشفى قيمة التبرع، أشارت وسائل إعلام محلية، منها صحيفة «موندو ديبورتيفو»، إلى أن المبلغ هو مليون يورو أيضاً.
وذكرت تقارير إعلامية في البرتغال، أن النجم البرتغالي رونالدو، لاعب نادي يوفنتوس الإيطالي، قدم تبرعات كبيرة للمساعدة في مكافحة وباء كورونا في بلاده.
وأوضحت هذه التقارير أن رونالدو ومدير أعماله، خورخي مينديز، دعما توسيع نطاق أقسام الرعاية المركزة في مستشفيين، من خلال تبرعات بالملايين.
وأكد المستشفيان، سانتا ماريا في لشبونة وسانتو أنطونيو في بورتو، تقديم رونالدو ومديره تبرعات.
ولم يتم الإعلان عن قيمة هذه التبرعات، غير أن المستشفى الموجود في لشبونة أوضح أن رونالدو ومينديز قدما 20 سريراً وأجهزة تنفس ومراقبة نبض القلب ومضخات حقن وحُقَن.
وأوضح المستشفى الموجود في بورتو، أنه حصل على 15 سريراً والعديد من المعدات والأجهزة الضرورية لعلاج الناس المصابين بفيروس «كوفيد - 19».

اخترنا لك