loader

دبي (الاتحاد)

كشف تقرير التشريح لـ«وور امبلم»، الذي تم العثور عليه متوفى في مزرعة أولد فريندس 11 مارس، أن الفائز في كنتاكي ديربي وبريكنيس ستيكس 2002 نفق بسبب تمزق في الأمعاء الدقيقة، بحسب مايكل بلون رئيس ومؤسس «أولد فريند» امس الأول.
وكان يُنظر إلى نفوق «وور امبلم» في البداية على أنه حادث مميت في حقل المرعى، وعاد الجواد من مهام «التأصيل» في اليابان عام 2015، وتقاعد في «أولد فريندس، وكان عمره 21 هذا العام.
وبعد المفاجئ لـ«وور امبلم»، تم إجراء تشريح كامل في مختبر التشخيص البيطري بجامعة كنتاكي، ووجد أن سبب الوفاة تمزق الأمعاء الدقيقة.
وقال د. بريان والدريدج، الطبيب البيطري المقيم لدى مزرعة أولد فريندس، بمستشفى بارك إكوينس في فرساي بولاية كنتاكي، في بيان:«لا يمكن تحديد سبب التمزق في أمعائه الدقيقة عن طريق الفحص التشريحي أو المجهري، لم يكن هناك اختناق أو نزوح في الأمعاء الدقيقة، تمزق الأمعاء الدقيقة من دون سبب هو إصابة غير شائعة، ولسوء الحظ قاتلة».
تم استيلاد «وور امبلم» من «اور امبلم» والفرس «سويتس ليدي» من قبل تشارلز ناكولز جونيور وأولاده من ميدواي، ولاية كاليفورنيا، وتم بيعه لشركة الأمير الراحل أحمد بن سلمان، ونقل إلى حظيرة بوب بافرت بعد فوزه المدوي والمثير للإعجاب بديربي إلينوي (للفئة الثانية) من البوابة إلى الخط النهاية.
وبعد ثلاثة أسابيع، فاز «وور امبلم» بالدورة 128 من سباق كنتاكي ديربي لمالكه الجديد، وتلاه بفوز مثير للإعجاب في بريكنيس ستيكس (الجولة الثانية من التاج الثلاثي)، وأصبح منافساً خطيراً للفوز بالتاج الثلاثي الثاني عشر، لكنه تعثر بشدة في بداية سباق بيلمونت ستيكس للفئة الأولى، وانتهى بهزيمة من «سارافا» الذي لم يكن مرشحاً.
وذهب «وور امبلم» للفوز بسباق هاسكل انفتاشونال للفئة الأولى، كفوز ثالث من الفئة الأولى في ذلك العام، وتمت تسميته بطل الأمهار في سن 3 سنوات، وتقاعد مع سبعة انتصارات من 13 بداية وأرباح قدرها 3.491.000 دولار
في خريف عام 2002، تم بيع «وور امبلم» لعائلة يوشيدا في اليابان مقابل 17 مليون دولار للإقامة في محطة شاداي الشهيرة في هوكايدو، والتي أقام فيها أيضاً الأسطورة «صنداي سايلنس» وانتج فقط 200 مهر، لكن العديد منها كانوا عدائين موهوبين، بما في ذلك بطلة اليابان في سن السنتين «روي تيساج».

اخترنا لك