loader

أبوظبي (وام)

احتل استاد خورفكان بالشارقة مكانة مرموقة، في مقدمة أجمل ملاعب آسيا، وجاء في المركز الثاني، بعد استاد جازان بالسعودية، في مسابقة أجمل استادات آسيا، من حيث المشاهد الخلابة التي تتمتع بها الجماهير، وتجعل من كل مباراة تجربة مثيرة وفريدة.
ومن بداية التصويت، نجح استادا جازان وخورفكان، في حسم المنافسة لمصلحتهما في المركزين الأول والثاني على حساب الاستادات الثلاثة الأخرى المرشحة للتصويت الجماهيري على موقع الاتحاد الآسيوي، وهي البيسنيا بكوريا الجنوبية، وتشانج ليميثانج ببوتان، ونيهونديرا باليابان.
وفاز استاد جازان بالمركز الأول برصيد 54% من الأصوات، فيما جاء استاد خورفكان وصيفاً برصيد 44 %، وحصل ملعب بوتان على 1 %، وحقق استاد البيسنيا النسبة ذاتها، أما ملعب نيهونديرا فلم يحصل على أي أصوات.
ويعد ترشيح استاد خورفكان إنجازاً، حيث إنه أحدث الاستادات المتنافسة، وتم افتتاحه في مطلع العام الجاري، وقال عنه الاتحاد الآسيوي في أسباب ترشيحه للفوز بهذا اللقب: بتأسيس استاد خورفكان، استقبلت قارة آسيا واحداً من أروع الملاعب، فهو يقع على شاطئ خورفكان في الساحل الشرقي للإمارات، وهو أصغر ملاعب دوري الخليج العربي بسعة 5 آلاف متفرج، ويطل من جهة على خليج عُمان، في حين يواجه من الجهة الأخرى «تلة» جميلة، وكل هذه المعطيات تجعله يحتل مكانة مرموقة على المستوى الآسيوي، وقيمة مضافة لرياضة الإمارات، يمكن استثمارها في المستقبل، لاستضافة المباريات الدولية للمنتخبات والأندية.

اخترنا لك